قوات الأمن تسيطر علي أحداث الفتنة الطائفية بالمنيا

قوات الأمن تسيطر علي أحداث الفتنة الطائفية بالمنيا
الامن المركزى

المنيا – بكر الحسيني :

علي مدار أربعة أيام مازلت أحداث الفتنة الطائفية بقرية بني احمد الشرقية مستمرة… سلطات الأمن تفرض كردونا امنيا حول مداخل ومخارج القرية بعد أن تصاعدت وتيرة الأحداث علي خلفية اشتباكات حدثت بين مسلمي ومسيحي القرية السبت الماضي ، مما أسفر عن إصابة 17 شخص من بينهم نقيب شرطة ومجندان ، وتدخلت قوات الأمن بإطلاق غازات مسيلة للدموع لتفريق الطرفين .

وهدات القرية نسيباَ إلا أن مساء أمس تجددت الاشتباكات مرة أخري عندما تسلل مجهولون من داخل  الزراعات وأطلقوا مولوتوف و طلقات نارية ، واحرقوا منزل بعد أن طوقت سلطات الأمن الخناق عليهم ، وتم القبض علي 12 متهم .

الجدير بالذكر أن سلطات الأمن عثرت اليوم علي جثة لشخص يدعي محمد أحمد عبد الحميد (32 سنة) من قرية المطاهرة القبلية  بالطريق الزراعي وتبين بعد ان تعرف عليه أقاربه انه احد قتلي أحداث الفتنة الطائفية .

حيث انه كان يستقل ميكروباصا أثناء عودته للمنزل إلا أن رصاصة غادرة أصابته عندما أطلق أنصار المعزول الرصاص علي أهالي قرية بنى أحمد الشرقية .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *