إنقاذ الصعيد : تطالب الجيش والشرطة بفض رابعة العدوية قبل أن تتحول شوارع مصر إلى ساحات حرب أهلية

إنقاذ الصعيد : تطالب الجيش والشرطة بفض رابعة العدوية قبل أن تتحول شوارع مصر إلى ساحات حرب أهلية
رابعة العدوية

كتب- رجب امبابي:

طالب الدكتور وائل الحضري المنسق العام لجبهة إنقاذ الصعيد الفريق عبد الفتاح السيسي ووزير الداخلية بتنفيذ التفويض الذي منحه الشعب للشرطة والجيش في 26 يوليو الماضي لفض تجمع إشارة رابعة العدوية وميدان النهضة وقياداتهم الذين يبثون الفتن ويهددون ويقتلون المصريين بدم بارد قبل أن تتحول شوارع مصر إلى ساحات حرب أهلية .

لأن هذه الجماعات المتطرفة تتجه نحو التصعيد متجاهلة أي نداء للعقل لصالح الوطن ويريدون إحراق الوطن من أجل مرسي وما يسمى بالشرعية .

وتهيب جبهة إنقاذ الصعيد بالجيش والشرطة بتحمل المسئولية وتنفيذ المهمة التي كلفهم بها الشعب وعدم الانجراف إلى دهاليز السياسة المرتعشة والنظر إلى الغرب المتواطئ لأن صبر الشعب بدأ ينفذ أمام هذه الممارسات لجماعة متطرفة تقتل وتعذب وتكفر و تستهين بارادت شعب وهذا سيجبر الشعب إلى مواجهة هؤلاء الخوارج بنفسه وخاصة أبناء الصعيد الذين يمارسون أقصى درجات ضبط النفس أمام سفاهات قلة يذهبون إلى رابعة العدوية ويعودون بأجندة يحاولون تنفيذها في قرى ومدن ومحافظات الصعيد والي الان يتصدى لهم مواطنون من أبناء الصعيد بالحسنى.

وتؤكد جبهة إنقاذ الصعيد أن الشعب والثوار لم يتركوا الميادين والساحات ولكنهم يترقبوا ما يفعله الجيش والشرطة مع من يهدمون الدولة ويقتلون أبناءهم في سيناء لأن الجنود والضباط الذين يقتلون بدم بارد من قبل هؤلاء الإرهابيين في سيناء هم أبناء مصر وينتمون إلى عائلات مصرية.

فاحزروا أن يقوم أبناء مصر بأخذ ثأرهم بأيديهم من الذين يمارسون الاستفزاز ويسبوا كل من ينتمي للدولة المصرية وتتحول شوارع مصر إلى ساحات حرب وهو ما تريده هذه القلة المارقة ومن وراءها من الصهاينة والغرب.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *