اشتباكات القائد إبراهيم تسفر عن وفاة 11شخصاً و93مصاباً والداخلية تقبض على85 آخرين

اشتباكات القائد إبراهيم تسفر عن وفاة 11شخصاً و93مصاباً والداخلية تقبض على85 آخرين
resized_DSCN6089

كتب- سمر ياقوت :

سيطرت حالة من الهدوء الحذر  والقلق الشديدين  علي محيط مسجد القائد إبراهيم عقب تمكن الأجهزة الأمنية من إخراج العشرات من أعضاء جماعة الإخوان كانوا محتجزين منذ أول أمس داخل المسجد ونقلهم الى مديرية الأمن في مدرعات الشرطة، لتشهد المنطقة حالة من الهدوء النسبي بعد وقوع أحداث ساخنة لم تتوقف منذ  48 ساعة والذى زاد هذا الحذر والقلق الشدين عقب إعلان جماعة الأخوان المسلمين أنصار الرئيس المعزول عن النزول اليوم فى مسيرات حاشدة من مسجد القائد ابراهيم   يأتي هذا فيما تجمع العشرات من المتظاهرين المؤيدين لدعوة الفريق أول عبد الفتاح السيسي للتظاهر لإعلان نبذهم للإرهاب بمحيط المسجد لتأمينة وحمايته،

بعدما ترددت أنباء عن تحرك مسيرة تضم أعضاء من جماعة الإخوان المسلمين في طريقها إلى الميدان. من ناحية أخري انسحبت قوات الجيش التي كانت متواجدة لتأمين خروح أعضاء جماعة الإخوان من المسجد من محيط ميدان القائد إبراهيم، بينما عززت قوات الأمن المركزي من تواجدها بالمنطقة المحيطة بالمسجد.

وقد اسفرت تلك المناشاوت عن وفاة‘‘ 11 ‘‘شخصاً  وإصابة عدد ” 7 ” ضباط  وعدد ” 3 ” أفراد شرطة و ضابط بالقوات البحريه وإصابة عدد ” 83 ” شخص أخرين  بإصابات مختلفه  وتم ضبط عدد ” 23 “متهم .

فى وقت لاحق ونتيجة لتلك المناوشات  قام بعض المعارضين للجيش بالاعتصام داخل المسجد خشية التعدى عليهم من قبل المؤيدين الذين تجمع حوالى ” 3000 ” شخص منهم حول المسجد .

إنتقلنا والسادة قيادات المديرية وقيادات وقوات من الأمن المركزى  بالإشتراك مع مجموعات من القوات المسلحة  وتم نشر القوات أمام المسجد  والفصل بين المؤيدين والمعارضين  والسيطره علي الموقف وتم تأمين المعتصمين بالمسجد حتى خروجهم جميعاً منه .

تم ضبط عدد ” 62 ” متهم  بحوزتهم { عدد  18 شومه – عدد 3 سلاح أبيض – دنك – فارغ خرطوش  كرباج – كميه من القيود البلاستيكية } وأصبح إجمالي عدد المتهمين المضبوطين عدد ” 85 ” متهم .

وأثناء قيام الملازم أول / محمد عبد القادر هلالى – الضابط بقسم شرطة المنشية  باصطحاب المتهمين بالسيارة /شرطة  إلي ديوان المديرية  لاتخاذ الإجراءات القانونية قِبلهم قام بعض المتظاهرين  بمحيط مسجد  القائد إبراهيم  برشقها بالحجارة مما أدى لإصابة الضابط بكدمات بالوجه والذراع الأيمن والساقين وحدوث تلفيات بالسيارة .

كما وردت إشارة المستشفى الرئيسى الجامعى تفيد وفاة المدعو “محمد ابراهيم حسن ” 34 عام  مقيم دائرة قسم محرم بك اثر اصابته بكسر بعظام الجمجمة .

تم تحديد شخصية المتوفيين الأربعة المجهولين  وهم كل من :- ‘‘ مؤمن أحمد صابر 50 عام مقيم دائرة قسم الدخيلة ‘‘إثر إصابته بطلق نارى بالرأس .‘‘أبو الوفا محمد أحمد 32 عام – مقيم دائرة قسم مينا البصل ‘‘إثر إصابته بجرح طعنى بالصدر ‘‘خالد محى الدين ثابت  47عام  مقيم دائرة قسم محرم بك ‘‘ إثر اصابته بكسر بعظام الجمجمة ونزيف داخلى بالمخ

‘‘محسن جمعة أحمد ‘‘34 عام  مقيم دائرة قسم ثان الرمل  ‘‘ إثر إصابته بطلق نارى بالصدر.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *