سوهاج تودع ابنائها من ضحايا المنصة

سوهاج تودع ابنائها من ضحايا المنصة
صورة جنازة شهيد سوها 2

سوهاج- رجب امبابي:

وسط هتافات مدوية  مشحونة بالغضب والمطالبة بالقصاص شيع اليوم الاحد ،  الالاف من ابناء سوهاج جنازة شهيد مجزرة المنصة ابن سوهاج محمود احمد محمود احمد الكابس  ابن قرية الصلعا  احدى قرى محافظة سوهاج  والتى وقعت فجر السبت.

وتقدم الجنازة اعضاء الهيئات البرلمانية للاحزاب الاسلامية عن سوهاج ، ورموز الاخوان المسلمين وحزب الحرية والعداله ، والجماعة الاسلامية وحزب البناء والتنمية ، والجبهة السلفية واحزاب الوسط والوطن والراية وحزب العمل الجديد والعديد من منظمات المجتمع المدنى وكبار العائلات بسوهاج .

حمل المشاركون اعلام مصر و صورا للشهيد ، وردد المشاركون الهتافات ومنها ” ايد واحدة فكل مكان … ضد الخائن والجبان ” و ” يا سيسي يا رمز العار تفرق إيه عن بشار” و الفجر” و ” هما معاهم ضرب النار .. واحنا معانا عزيز جبار ” و ” هما معاهم تليفزيون .. واحنا معانا رب الكون ” و ” يسقط يسقط … حكم العسكر” و ” اسلاميه اسلاميه رغم انف العلمانيه ” و” بالروح بالدم نفديك يا اسلام ” ، ” اسلامية اسلامية مصر هتفضل اسلامية ” و “يا سيسى يا رخيص دم الصلعا مش رخيص” و “نجيب حقهم يا نموت زيهم”.

كما طالب المشاركون بالقصاص العادل والسريع من قتلة شهداء الحرس الجمهورى وشهداء “المنصة” وتقديمهم لمحاكمة عاجلة .

 والقى عدد كبير من قيادات العمل الاسلامى بسوهاج دفن الشهيد كلمات حول فضل وكرامة الشهيد والمنزلة التى اعدها الله للشهداء

وبعد ذلك انطلقت مسيرة كبيرة ضمت الالاف لتجوب شوارع القرية وسط هتافات الاهالى والمواطنين بضرورة اخذ الثأر من القتلة.

والشهيد محمود احمد محمود احمد الكابس وشهرتة”حمادة الكابس” من مواليد قرية الصلعا احدى قرى محافظة سوهاج 29 سنة تعلم فى معهد الصلعا الابتدائى ثم انتقل الى معهد الصلعا الاعدادى الثانوى ثم تخرج من كلية أصول دين دفعة 2008 متزوج منذ عام 2011 ولديه طفلة عمرها سنة ونصف اسمها زهراء ، و هو أكبر إخوته البنين وهم: عصام حاصل على كلية الشريعة والقانون ومحمد دبلوم تجارة ومجند فى الجيش وعمر ثانوية أزهرية ويعمل فى الخارج ولديه من البنات أختان أحدهما متزوجة والصغرى 7 سنوات.

ألتحق بدعوة الإخوان فى المرحلة الثانوية شارك فى ثورة 25 يناير من بدايتها وشارك فى جميع فعاليتها عمل فى قسم الطلاب – جامعة الأحياء مسئولا للقسم فى شعبة الصلعا.

يمارس الشهيد العمل الحر ، حيث يمتلك سوبر ماركت ومطعم مشويات عرف عنه وسط أهله وأصدقائه التدين والهدوء وحل المشكلات.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *