خطيب الثورة بالمنوفية: الجيش والشعب قصة كفاح متبادل لا يفهما إلا المصرى

خطيب الثورة بالمنوفية: الجيش والشعب قصة كفاح متبادل لا يفهما إلا المصرى
_MG_1884

المنوفية- محمود الصاوى:

أدى المئات من أهالى المنوفية صلاة الجمعة أمام الديوان العام حيث خطب فيهم الإمام أيمن عبد اللطيف خطيب الثورة بالمنوفية والذى كان دائما خطيب الجمعة أثناء ثورة 30 يونيه والذى تناول فى خطبته الحديث عن عظمة الجيش المصرى وعن شعب مصر الحر الأبى الذى يدافع عن إرادته ويقف بجوار جيشه ويدعمه فى كافة المحن .

وتحدث الشيخ أيمن عن دعو الجيش للمصريين للخروج لدعمه فى القضاء على الإرهاب واصفها بانها دعوة لإستكمال أهداف الثورة ووجه هو أيضا دعوة لأهالى المنوفية إلى الخروج اليوم والإحتشاد فى الميادين المختلفة فى المحافظة .

وقال الإمام أن خروجنا اليوم هو دليل على قوة الشعب وتمسكه بمطالبه ورفضه للإرهاب موضحا أن الجيش المصرى عظيم دائما وأن مصر تقف بجوار جيشها مهما حدث ومهما فعل الاعداء .

ووصف الشيخ أيمن، الإخوان المسلمون بالخفافيش قائلا فالخفافيش الظلام لا يمكن ان يعيشوا وسط النور ، لانهم تعودوا على الظلمة موضحا أنهم إذا أردادوا أن يحطموا مثصر لن يقدروا وسيقف لهم الشعب ولكل الرؤوس التى تريد ان تكسر مصر .

وطالب  المصلين وأهالى المنوفية والمصريين جميعا بالتصدى للغخوان وعليهم أن يدعموا الجيش للتصدى للإرهاب ولابد على المصريين أن يبتروا الجزء الفاسد من جسد الوطن وهم الاخوان ،مطالبا الإخوان أن يعودوا للوطن وإلا سيلفظهم الشعب .

وأضاف، حكمنا رئيس قال أنا سيدكم فقال له الشعب لن نرضى ان نكون خداما وكما خرجت من سجن إلى قصر عد من قصر إلى سجن ، ولكن الجيش قال للشعب أنت سيدى فخرج الشعب اليوم ليقول له بل أنت سيدنا قائلا الشعب سيخرج اليوم ليقول لبيك ياجيش مصر تلبية لدعوته وتفويضه للقضاء على الإرهاب .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *