سارة أسامة تكتب من بنت مصر

سارة أسامة تكتب من بنت مصر
1080659_161165257402851_857067877_n

بقلم – سارة أسامة:

يوم النصر يوم الكرامه اليوم نقف يوما من أيام مصر العصيبه التي تمر بها البلاد من اضطربات وضغوطات من جميع الجهات اليوم نقف جنبا الي جنب لنساند الجيش ونكون معا يدا واحده ضد الطغيان وانهدار الكرامه المصريه نقف معا علي قلب رجل واحد رجل وامراءه وشاب وفتاه جميعا جنبا الي جنب لا نخشي أي شي لاننا نعلم جيدا ننا حماه وطننا اخي واخي وابي وامي وصديقي وزميلي وجميعا يمسك يد الآخر بقوه وحب واحترام معا لنرد لمصر كرامتها وقفنا يوم ثوره 30 يونيو وقلناها بكل قوه وعزم وعزه مصر هي الام هي الحضن الدافي.

وقد كان هم الرجال الآبطال فعلوها ونحن وراءهم قلنا لا يستطيع مخلوق علي وجه الآرض يهزمنا واله الكون معا هو سبحانه صاحب العزه والجبروت قالها في كتابه العزيز.

بسم الله الرحمن الرحيم ادخلوا مصر ان شاء الله امنين

نحن لكي يا مصر ونفديكي بكل ما نملك اليوم الجيش يقف ومع يدي ويدك ويد الجميع لنحمي بعضنا البعض ونحمي ترابها الشريف انها مصــــــــــــــــــــــــــــــــــــر بلدي وبلدك وطني ووطن العالم اجمع هي التي تضم الجميع وتختضن الجميع وتصنع الجميغ

اليوم نقول للجيش المصري من الجندي الي الفريق الي عامل البوفيه في الجيش نحن معكم وراءكم نقولها لكم.

بكل فخر وكرامه نحن معكم قلوبنا معكم انا بكل فخر وعزه وكرامه كبرياء اقولها انا معكم وقلبي وروحي فداء لمصر انا من هنا من بلاد الغربه اتوجه بدموعي ونبضات قلبي الذي يتلهف لرؤياكم.

ورؤيه كل حبه تراب في بلدي اقول لكم الله يحميكم وينصركم وكنت اتمني ويعلم الله اني اكتب هذه الكلمات وعيوني تزرف الدموع لاني بعيده عنكم الآن.

اقسم بربي كنت اتمني ان اكون بينكم وافديكم بروحي دفاعا عن امي وامك وشرفي وشرفك دفاعا عن مصر منبع الحضارات بلاد الفراعنه المصريين

نحن اساس العالم ماذا لو كسرنا امام العالم ستقبلون ان ترون ام العالم وامنا مكسوره تبكي فراق اولادها

اعتقد لا احد يقبل بدموع امه

امي الحبيبه جيش مصر الحبيب كنت اتمني ان اكون معكم والله كنت رفعت علمها بيدي وان كان موتي هو الثمن لفعلت يا امي اقدم اجمل واغلي التحايا لكل شعب مصر من ايطاليا واقول لكم

جيش مصر ومصرنا أمانه بين ايديكم

انتم من تحموننا وتدافعون عن شرفنا

معكم الله في كلماتكم وسدد خطاكم

الف تحيه للجيش المصري

الله يحميكم يا ولاد بلدي

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *