بالصور تجديد حبس جهاديان من انصار الرئيس المعزول المتهمين بإلقاء الاطفال من اعلى عقار سيدى جابر

بالصور تجديد حبس جهاديان من انصار الرئيس المعزول المتهمين بإلقاء الاطفال من اعلى عقار سيدى جابر
images

كتب- سمر ياقوت :

قرر محكمة جنح سيدى جابر برئاسة المستشار محمد عبد الوهاب تجديد حبس شخصان جهاديان تابعين لتنظيم القاعدة من انصار الرئيس المعزول “محمد مرسي “خمسة عشر يوماً علي ذمة التحقيقات بعد أن وجه لهما اتهام بإلقاء الاطفال من اعلي سطح عقار بمنطقة سيدى جابر الجمعة الماضية خلال الاشتباكات التي اندلعت بين مؤيدي ومعارضي المخلوع.

كانت النيابة العامة قد استمعت لأقوالهما برئاسة إسلام ابو سالم وكيل نيابة سيدى جابر التى ادانتهما واعترفا بارتكاب الجريمة البشعة بالاشتراك مع المدعو ” عبد الله أحمدي عبد الواحد” موظف بشركة الكهرباء مقيم دائرة قسم أول المنتزة والتى توصلت التحريات إلي أنه محجوز بقسم العظام بمستشفى مصطفى كامل للقوات المسلحة.

كما استمعت ايضاً النيابة لاقوال المجنى عليه ‘‘عامر صالح ‘‘صديق الضحيتين اللتين جرى إلقائهما من عقار الإسكندرية على أيدي مؤيدين للرئيس المعزول، وأحد الناجين من الحادث، تفاصيل لحظات الرعب التي عاشها بعد أن تعرض لطعنات سكين كان يحملها أحد مرتكبي الحادث الذي ألقي القبض عليه في وقت لاحق.

وقال ،،صالح ،،إن أحد مرتكبي الحادث، ويدعى محمد حسن رمضان، كان يهتف “الله أكبر” أثناء قيامه بطعني بالسكين مضيفاً انه كان قريب منه للغاية ووضعت يدي في محاولة للدفاع عن نفسي وحماية وجهي ، كان يسعى لقتلي حتى أن المجهود انهكه وتعثر فقمت على الفور وركضت هاربا”.

كان قوات الشرطة قد قامت بضبط المتهمان ‘‘محمود حسن رمضان ‘‘ملتحى ويحما علم اسود تابع لتنظيم القاعدة الارهابية و‘‘عبد الله أحمدي عبد الواحد‘‘ عقب نشر مقطع فيديو يظهر المتهمين أثناء قيامهما بإلقاء عدد من الأطفال من أعلي سطح عقار بمنطقة سيدي جابر.

توصلت تحريات ضباط إدارة البحث الجنائي إلي تحديد شخصيته المدعو ‘‘محمود حسن رمضان عبد النبي ‘‘31 عاماً محاسب بشركة بتروجيت مقيم دائرة قسم أول المنتزه ، كما تم التنيسق مع الامن العام وامن كفر الشيخ من القاء القبض على المتهم الثانى أثناء تواجده طرف والد زوجته المدعو “محمد محى الدين محمد ” 64 عاماً استاذ  داخل شقه بمساكن تعاونيات بنك الإسكان  مركز بلطيم محافظة كفر الشيخ  ” تم ضبطه ” . 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *