تجمع المنوفية : لا لترقيع المشوه الاخوانى وما دور النور بالثورة

تجمع المنوفية : لا لترقيع المشوه الاخوانى وما دور النور بالثورة
images

المنوفية – محمود الصاوى:

الاعلان الدستورى الذى أصدره الرئيس المؤقت المستشار عدلى منصور أثار حفيظة عدد كبير من القوى السياسية والثورية وخاصة تلك التى شاركت منذ اليوم الأول وخصوصا فى الفقرة التى تناولت تعديل بعض نصوص الدستور المختلف عليها ومنها تباينت الردود والأفعال على الاعلان حيث أكد حزب التجمع بالمنوفية على لسان أمين الحزب بالمحافظة هيثم شرابى أن الحزب مؤيد لوجود اعلان دستورى فى الفترة الحالية حتى لايكون هناك فراغا دستوريا ولكن لابد من مشاركة الأحزاب فيه موضحا رفض المنوفية بوجه عام والحزب بوجه خاص لتعديل الدستور الاخوانى وموقف المنوفية واضح من قبل هذا الدستور منذ طرحه فهى من أكثر المحافظات التى أعلنت رفضها لهذا الدستور الطائفى العنصرى المشوه بنسب عالية جدا .

وأضاف ” الشرابى ” أستنكر بشدة حالة الرضوخ من قبل الرئيس المؤقت المستشار عدلى منصور لضغوط حزب النور دون اى مررات على الرغم من أنه لم يكن شريك فى هذه الثورة ولم ينزل وكان قبل ذلك مع الإخوان قلبا وقالبا وهو من أيد الإعلان الدستورى الإخوانى والدستور أيضا وأيدهم فى كل كوارثهم .

وأشار الشرابى إلى أن شباب الثورة بالمنوفية يقومون بالعمل على الأرض هذه الفترة ويحاولون التواصل مع أصحاب محطات الوقود وأعضاء شعبة المخابز بالتبرع لصندوق 30 – 6 ، كما أنهم يتواصلون مع المحافظة ليكون هناك معرض سلع غذائية فى كل المراكز .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *