المتظاهرون يحتفلون بحرق مقر الحرية والعدالة بأسيوط .. ومصر القوية يؤكد: لا علاقة للثوار بذلك

المتظاهرون يحتفلون بحرق مقر الحرية والعدالة بأسيوط .. ومصر القوية يؤكد: لا علاقة للثوار بذلك
حريق

أسيوط – أحمد صالح :

احتفل المتظاهرون ضد حكم الرئيس محمد مرسي والمعارضين للتيار الإسلامي والموجودون في خيام بلغت العشرة خيام أمام ديوان عام محافظة أسيوط منذ 30 يونيه بعد تأكد نبأ احتراق مقر حزب الحرية والعدالة بأسيوط حيث قاموا بإطلاق الألعاب النارية والشماريخ ورددوا هتافات ” يسقط يسقط حكم المرشد ” فيما أطلقت السيدات الزغاريد ابتهاجاً بحرق المقر الرئيسي لحزب الأخوان.

وفي سياق متصل أكد حزب مصر القوية علي أنه يجب أن تضطلع قوات الجيش والشرطة بواجباتها فى وقف عمليات الاستفزاز والاستعراض المسلحة التى تقوم بها ميليشيات أنصار جماعة الإخوان المسلمين.

ونوه في بيانه أن هذا الأمر يعد رسالة بغياب هيبة الدولة المتمثلة فى الشرطة والقوات المسلحة ، وأن الحزب سيستمر فى الاعتصام مع القوى الوطنية والثورية بالمحافظة حتى تتحقق جميع مطالب الشعب المصرى.

وأوضح الحزب إدانته لحرق مقر حزب الحرية والعدالة بأسيوط ، ويؤكد أنه لاعلاقة للثوار والمتظاهرين بحرق أو اقتحام المقر.

وأكد الحزب على موقفه المسبق والذى أشار إليه بيان القوات المسلحة أمس بأن هذه المؤسسة الوطنية لن تكون طرفاً فى دائرة السياسة أو الحكم وعن عدم خروجها على دورها المرسوم فى العملية الديمقراطية النابعة من الإرادة الشعبية.

وفى ذات الوقت يحمل الحزب السلطة تأخرها فى الاستجابة لمطالب الشعب مما وضعنا فى المأزق الحالى، بما يحتم على الرئيس الاستقالة الفورية حرصاً على الانتقال المدنى للسلطة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *