“العدل والتنمية” تحذر من تسلل ميليشيات ليبية مسلحة لمصر اليوم وتطالب الجيش بارسال وحدات عسكرية لحماية الحدود

“العدل والتنمية” تحذر من تسلل ميليشيات ليبية مسلحة لمصر اليوم وتطالب الجيش بارسال وحدات عسكرية لحماية الحدود
الحدود الليبيه

المدار – مصر :

اصدرت منظمة العدل والتنمية لحقوق الانسان بياناً عاجل طالبت فيه الجيش المصرى بسرعة ارسال  قوات مصرية ووحدات عسكرية مقاتلة الى  الحدود المصرية الليبية والعلمين والواحات والوادى الجديد  وسيوة   ومطروح وايضا الصحراء الغربية  لمنع تسلل الميليشيات الليبية المسلحة والقاعدة والتنظيمات المسلحة من ليبيا الى مصر التى تخطط لاستغلال احداث  الفوضى الداخلية بدءا من 30 يونيو للتمركز داخل الاراضى المصرية بمساعدة خفية من قوات النيتو  ومن ثم  يقوم حلف النيتو  بغزو برى للاراضى المصرية عبر ليبيا  بحجة مواجهة تنظيم القاعدة  بالصحراء .

كما حذرت المنظمة فى بيانها من استعانة الاخوان المسلمون بعناصر يمنية مسلحة  وليبية  وعناصر من كتائب القسام  والجهاد الاسلامى  وادخال اسلحة ومتفجرات واحزمة ناسفة  خلال فترة الاضطرابات مطالبة الجيش والشعب والشرطة بالتصدى للمؤامرة الدولية فى مصر التى يشرف الاخوان  على تنفيذها لتقسيم البلاد واقامة امارة اسلامية لهم بسيناء حال سقوط الرئيس مرسى  مؤكدة ان الرئيس مرسى وقيادات الاخوان سيقومون  بالهرب الى اليمن والسودان عبر موانىء البحر الاحمر حال استمرار الثورة لاسقاط النظام.

ودعا زيدان القنائى  عضو المكتب الاستشارى للمنظمة القيادى بالمجلس السياسى للمعارضة المصرية  الجيش المصرى بتكثيف تواجده داخل محافظات سيناء والعريش  والاسماعيلية والسويس واسوان والعلمين وسرعة نشر  وحدات عسكرية مقاتلة بسيناء ومضادات للصواريخ وارسال  وحدات عسكرية مقاتلة الى الاسكندرية  وتامين كافة الموانىء  البحرية بالاسكندرية محذرا من ارسال اى قوات امريكية من وحدات المارينز  الى مصر او تمركز الاسطول الامريكى الخامس  بالقناة  الامر الذى سيواجهه الشعب المصرى بمقاومة مسلحة  للامريكيين .

ودعا نادى عاطف رئيس المنظمة الشعب المصرى بمختلف طوائفه بالتصدى للمؤامرة الدولية التى ينفذها الاخوان المسلمون داخل مصر بالاستعانة بعناصر اجنبية لقتال الشعب المصرى  ونزول ملايين المصريين الى الميادين بدءا من 30  يونيو الجارى  حتى اسقاط حكم الاخوان المسلمون ومنع قياداتهم من الهرب خارج مصر داعيا الثوار وشباب الثورة  المصرية  بالوقوف مع الجيش المصرى ومواجهة اية تحديات طارئة على الساحة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *