البناء والتنمية : غدا سيكون نهاية التمرد والمتمردين

البناء والتنمية : غدا سيكون نهاية التمرد والمتمردين
index

كتب – علي عبد المنعم:

أكد حزب البناء والتنمية، الذراع السياسية للجماعة الإسلامية، إن يوم غد الذى سيشهد مظاهرات ضد الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية، سيكون نهاية التمرد والمتمردين.

وقال بيان صادر عن الحزب اليوم السبت: “ثقة منا فى الله وأنه لا يصلح عمل المفسدين ممن حاولوا بكل ما أوتوا من قوة وإمكانيات مادية وفضائيات وحشد طائفى حاقد!! وأموال حرام لطالما سرقت من قوت شعب مسكين، حاولوا إفشال تجربة الحكم للرئيس المنتخب محمد مرسى لا لشىء إلا أنه ممثلاً للنموذج الإسلامى؛ وهم يكرهون كل ما يمت إلى الإسلام بصلة ولا يريدونه سوى نموذجاً مستنسخاً من المسيحية لا يتجاوز جدران المسجد أبداً”.

وتابع البيان: “توافقوا جميعاً على إفشال الرجل منذ أول يوم وخرجت صحفهم وشاشاتهم تتهمه بالفشل وتروّج الأكاذيب صباح ومساء لتتستر على إنجازاته فتخفيها وتعظّم من بعض أخطائه فى ظل المعوقات الكبيرة فى الداخل والخارج المتربص بمصر وثورتها، مخافة أن تصبح مصدر إلهام لغيرها من الدول العربية والإسلامية مما يتهدد معه كافة المصالح الغربية والصهيونية فى المنطقة بأسرها”.

وختم الحزب بيانه قائلاً: “نثق فى الله كما قال فى كتابه العزيز “الله لا يصلح عمل المفسدين” أن يرد كيد الكائدين الكارهين للإسلام شريعةً وحكماً ودولةً، كما كان فى صدر التاريخ .. ونأمل من رئيس الجمهورية أن يتخلص من بطئه ورعونته التى سببت لنا ما سببته من تطاول الأقزام على ثوابتنا ومعتقداتنا كما تطاولوا على مُقام سيادته الرفيع .. أسأل الله أن يحفظ مصر حامية للإسلام والمسلمين ورادعة لأعدائه المجرمين”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *