“وزير الخارجية الامريكي” يعرب عن أمله خروج المظاهرات في مصر بصورة سلمية

“وزير الخارجية الامريكي” يعرب عن أمله خروج المظاهرات في مصر بصورة سلمية
وزير الخارجية الامريكي جون كيري

وكالات :

 أعرب وزير الخارجية الامريكي جون كيري عن قلقه وقلق الجميع بشان الاوضاع في مصر، مؤكدا انه يريد لمصر ان تنجح وتكون قوية لاسيما انها دولة مهمة جدا في المنطقة و”نامل ان يتمكن الجميع من التعبير عن ارائهم خلال المظاهرات المزمع خروجها في مصر نهاية الشهر الحالي بصورة سلمية والمساعدة في بناء مستقبل مصر لا هدمه”.

وقال كيري في مؤتمر صحفي مشترك مع نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الكويتى الشيخ صباح الخالد الصباح قبل مغادرته اليوم إن الوضع في سوريا يختلف عنه في ليبيا لأنه لم يكن في ليبيا تدخل من دول خارجية او منظمات ارهابية مشتركة في الصراع .

وذكر ان هناك عشرات الالاف قتلوا في سوريا وتدمرت العديد من البيوت كما ان هناك الكثير من الانتهاكات لحقوق الانسان وادلة على تطهير عرقي وتقسيم طائفي مبينا ان ذلك سيشكل خطرا على المنطقة ويعزز دور المتطرفين.

وقال كيري ان هناك قناعة لدى الجهات المعنية بعدم حل النزاع في سوريا بصورة عسكرية بل يجب العمل على ايجاد حل دبلوماسي مبينا ان جميع الاطراف اتفقت على متابعة هذا الحل وتنفيذ اعلان جنيف الاول وهذا يتطلب وجود حكومة انتقالية في بيئة محايدة تتمتع بكامل الصلاحيات التنفيذية.

وأعرب عن اعتقاده بصعوبة تنفيذ الحل الذي اقترح في اعلان جنيف الاول مضيفا انه اذا تم التوصل الى ذلك فسيتمكن الشعب السوري من اختيار مستقبله.

وطالب وزير الخارجية الامريكي الايرانيين بسحب قواتهم من سوريا كما طالب حزب الله اللبناني بسحب عناصره التي دخلت الى جانب قوات النظام الى سوريا وضرورة عودتها الى لبنان.

وعن زيارته للاردن ومحادثات السلام بين الفلسطينيين والاسرائيلين قال كيري انه واثق من جدية الاطراف حميعا في السعي الى التوصل الى السلام في المنطقة والمضي قدما بهذا الصدد معربا عن ثقته بامكان تحقيق تطور ما لاسيما ان الرئيس الفلسطيني محمود عباس يسعى الى ذلك ولديه رغبة في منح الفلسطينيين دولتهم الخاصة بهم.

وعن معالجة مشكلة المعتقليها الاثنين الكويتيين الموجودين في سجن غوانتانامو اعرب كيري عن تفهمه للتخوفات الكويتية في هذا الشان مؤكدا سعي بلاده الى نقل جميع السجناء الموجودين فيها بصورة ملائمة الى الاماكن التي يجب ان يذهبوا اليها و ان الرئيس باراك اوباما ملتزم باغلاق سجن غوانتانامو وعدم ابقاء السجناء فيه اطول من المدة الضرورية، مبينا ان هناك مراجعة قانونية ستجرى مع وزارة العدل الامريكية بهذا الصدد.

وشدد على عمق العلاقة التي تجمع بين دولة الكويت والولايات المتحدة وامتدادها الى ما هو ابعد من التعاون الامني وصولا الى العمل على مواصلة جهود السلام في المنطقة، مضيفا ان تلك العلاقات باتت اقوى من اي وقت مضى.

وأعرب كيري عن امتنان بلاده ممثلة بالرئيس اوباما لدولة الكويت قيادة وشعبا لمبادرتها بتنظيم المؤتمر الدولي للمانحين لدعم الوضع الانساني في سوريا وعلى ما قدمته من دعم سخي تمثل ب 300 مليون دولار بهذا الصدد لافتا الى ان هذا النوع من المبادرات الانسانية هو من صفات الكويت التي تلعب دورا مهما في التخفيف من الاثار الانسانية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *