الطيب: ما يحدث في سوريا مأساه لابد من وضع نهاية لها

الطيب: ما يحدث في سوريا مأساه لابد من وضع نهاية لها
ahmed_tayeb

 

 


 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

رويترز:

استنكر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب ما يحدث في سوريا مصرحاً في بيان أصدره بأن ما يحدث في سوريا مأساة لابد من وضع نهاية لها.

ودعا الطيب في بيانه الحكومة السورية إلي الكف عن مواجهة الشعب الأعزل بالرصاص الحى والحديد والنار ، وأنه على مدى شهور زهقت فيها الكثير من الأرواح وانتهكت فيها الحرمات والأعراض دون جدوي.

وأضاف أن الازهر يشعر بأن من حق الشعب السورى عليه أن يعلن أن الامر قد جاوز الحد وأنه لا مفر من وضع حد لهذه المأساة العربية الاسلامية.

وتابع أن ما يتعرض له الشعب السوري “من قمع واسع ومن استعمال لاقصى درجات العنف واعتقال وترويع يمثل مأساة انسانية لا يمكن قبولها ولا يجوز شرعا السكوت عنها.”

وأهاب الطيب بالقادة السوريين أن يتداركوا الدماء المسفوكة والأسر المتشتتة والمصائر المهددة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *