رئيس لجنة الفتوي بأسيوط: الحكم بقتل الشيعة أو بتكفيرهم لا يجوز شرعاً .. وإقامة الحد من حق الحاكم فقط

رئيس لجنة الفتوي بأسيوط: الحكم بقتل الشيعة أو بتكفيرهم لا يجوز شرعاً .. وإقامة الحد من حق الحاكم فقط
الشيخ حسين صالح

أسيوط – أحمد صالح :

قتل  الشيعة لا يجوز شرعاً وموقف علماء أهل السنة واضح وصريح في هذا الأمر . هذا ما أكده لنا فضيلة الشيخ حسين أحمد صالح رئيس لجنة الفتوى ومدير منطقة الوعظ والإرشاد الديني بأسيوط .

وأضاف أن الشيعة معذورون بجهلهم ، ويجب أن يكون سبيلنا معهم الدعوة وكشف الحقائق ليتبين للناس الصواب من الخطأ .

كما أشار رئيس لجنة الفتوي بأسيوط إلي أن الحكم بكفرهم لا يجوز ، فالكفر حكم شرعي مرده إلى الله ورسوله ، فما دل الكتاب والسنة على أنه كفر فهو كفر، وما دل الكتاب والسنة على أنه ليس بكفر فليس بكفر، فليس على أحدٍ بل ولا له أن يكفر أحداً حتى يقوم الدليل من الكتاب والسنة على كفره. وإذا كان من المعلوم أنه لا يملك أحد أن يحلل ما حرم الله ، أو يحرم ما أحل الله ، أو يوجب ما لم يوجبه الله تعالى إما في الكتاب أو السنة ، فلا يملك أحد أن يكفر من لم يكفره الله إما في الكتاب وإما في السنة .

وأوضح الشيخ حسين صالح أن قتل المسلم للمسلم المختلف معه في العقيدة لا يجوز بأي حال من الأحوال ولكن يجب محاورتهم واقراعهم الحجة بالحجة والرأي بالرأي والدليل بالدليل حتى يترك ما يعتقده من باطل ويذعن للحق والصواب .

أما بخصوص سبهم الصحابة وأم المؤمنين السيدة عائشة رضي الله عنها فقال أن معاقبتهم علي ذلك الخروج وإقامة الحد عليهم من حق الحاكم فقط ، فنحن لا نقوم بالحدود ولا نقتل مخالفاً لأن ذلك سيؤدي إلي شيوع الفوضي والفساد في ربوع المجتمع ، فيجب أن نحاورهم في هدوء للوصول إلي الحقيقة المرجوة وثمرة الصواب والحق .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *