حزب الوفد بالإسكندرية ينظم وقفة للحشد يوم 30 لاسقاط النظام وسحب الثقة من مرسى

حزب الوفد بالإسكندرية ينظم وقفة للحشد يوم 30 لاسقاط النظام وسحب الثقة من مرسى
حزب الوفد

كتب- مى محمد :

نظم حزب الوفد بالاسكندرية مساء أمس  وقفة  وذلك للحشد ليوم 30 يونيو بميدان خليل حمادة بمنطقة سيدى بشر تحت عنوان “قوم يامصرى”.

وقد  ردد العديد منهم بعض  الهتافات التى عبرت عن مدى استيائهم من حكم الاخوان ورغبتهم الشديد فى رحيلهم مثل ” عالى وعالى كمان ان مش خايف من الاخوان، يسقط يسقط حكم المرشد، الى يكره الاخوان يضرب كلاكس، شدى حيالك يا بلد الحرية بتتولد، ورفعو لافتات تقول الوفد يريد أسقاط الاخوان، وأعلام مصر و أعلام حزب الوفد.

تم توزيع بيان ” قوم يا مصرى ” مرسوم عليه عدد من الفلاحين رجل يشق ملابسة وسيدة تلطم خدودها , وباقى فئات الشعب يمسكون رغيف عيش وأطباق فارغه كرمز للجوع والفقر .

كما  شهدت الوقفة بعض الاعتداءات بالالفاظ من أنصار جماعة الاخوان المسلمين لافشال الوقفة , ولكن قد تحلى أعضاء الوفد بالصبر وقامو بابعدهم عن مكان وقفتهم .

ومن جانبه قال صبرى السيد سكرتير عام الحزب بالاسكندرية فى تصريحات له ” لن ترهبنا   تهديدات الاخوان المسلمين وسوف يحتشدوا  يوم 30 يونيو حتى لا تكون مصر لفصيل واحد يتحكم  فى جميع ميادين مصر .

وكما أشار دكتور ياسر قشطة سكرتير مساعد الوفد ومسئوال الاتصال السياسى “ان  هذه الوقفة جاءت لتاكيد وقوف الوفدين بجانب الثورة وانها جزء لا يتجزء من الثورة المصرية وان الوفد هو ضمير الامة الذى يعبر عن هموم والم الشعب , والمطالبة بتحقيق الثورة وان مصر لن تكون فريسة لفصيل سياسى واحد , وإن الدولة الحديثة تقوم بتحقيق مبدأ إن مصر لكل المصريين ولن نسمح باختطاف مصر , ولن نخشى تهديدات الاخوان فى يوم 30 يونيو .

وفى نفس السياق  أكد  هيثم نصار عضو حزب الوفد “ان  الوقفة شهدت أقبالا كبيرا من المواطنين “كما لقت نفور وعدم ترحيب من الشارع السكندرى بحكم  الاخوان بطريقة غير عادية , وهذا يعبر عن فشلهم  فى ادارة شؤن البلاد , لذلك لا حل الا رحيل النظام الفاشل الذى لا يسمع الا لغة العنصرية , وتحدية لشعب مصر فى كل المؤتمرات مثل مؤتمرات نصر سوريا أو نبذ العنف وهذا يعبر عن تخبيط للنظام الحاكم الفاشل عندما دعى شيوخ الفتنة فى المؤتمرات من سوف ينزل يوم 30 يونيو كافر وهذا لا يمس الاسلام باى صفة ويعبر بان النظام يحتضر .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *