البابا شنودة يفوز بجائزة أوجوسبورج الألمانية للسلام

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

وكالات:

أختير البابا شنودة الثالث، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، للفوز بجائزة أوجوسبورج الألمانية للسلام هذا العام.
وقال عمدة مدينة أوجوسبورج الواقعة في ولاية بافاريا بجنوب ألمانيا اليوم “الإثنين” إن لجنة اختيار الفائزين اختارت البابا شنودة بالنظر إلى تأثيره كشخصية تعمل على بناء جسور التواصل بين الطوائف المسيحية وبين المسيحيين والمسلمين في وطنه مصر.
ومن المقرر تسليم الجائزة التي تقدر قيمتها المالية بـ12 ألفًا و500 يورو في يوم 29 من أكتوبر المقبل، في الصالة الذهبية بمبنى بلدية المدينة.
وسيلقي كلمة التكريم الرئيس السابق لمجلس الكنيسة الإنجيلية في ألمانيا فولفجانج هوبر.
وتمنح هذه الجائزة منذ عام 1985 مرة كل ثلاثة أعوام لشخصيات لها إسهامات بارزة في التعايش السلمي بين الطوائف المختلفة.
ومن بين من حصلوا على الجائزة حتى الآن آخر رؤساء الاتحاد السوفيتي ميخائيل جورباتشوف، والرئيس الألماني الأسبق ريتشارد فون فايتسزيكر.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *