مصرع شقيق الفنان أحمد عزمي مقتولا في حادث سرقة

مصرع شقيق الفنان أحمد عزمي  مقتولا في حادث سرقة
احمد عزمى

 

 

 

 

 

 

 

كتبت : نرمين اسماعيل

 أصيب ظهر اليوم الفنان أحمد عزمي بإنهيار تام آثناء تواجده أمام مشرحة زينهم بالسيدة زينب، لحين إنتهاء الطب الشرعي من تشريح جثة شقيقة “حمدي” للوقوف علي أسباب الوفاه وتسلمهم الجثة إعداداً لدفنها وإقامة سرادق العزاء . 

حيث أن في حادث غامض، عثرت الشرطة مساءأمس الأحد على جثة “حمدي” شقيق الممثل الشاب أحمد عزمي مقتولاً بشقته، فقد وجدت شرطة الهرم جثة “حمدي” -30 عاما- مقتولا بشقته في كفر نصار بشارع فيصل والتي يعيش فيها القتيل بمفردة بعد إنفصالة عن زوجته ، ومصابا بعدة طعنات في جسمه،علي يد أحد أصدقائة  بغرض السرقة حيث كان يسهر وقت الجريمة في شقته بصحبة أصدقائة

وصرح والد الممثل الشاب للصحيفة قائلا إن جيران ابنه أخبروه في الساعة الحادية عشر مساء الأحد السابع من أغسطس، أن هناك أصواتا غريبة تصدر من شقة ابنه، فتوجه هناك على الفور ليجد ابنه مقتولا 

و قد فوجيءعزمي بخبر موت شقيقة الذي كان يعتقد أن وفاتة طبيعية، إلا إنه فوجيء أنه توفي بسبب حادث قتل وأنه كان مشغولا بإستكمال تصوير مشاهد في مسلسل دوران شبرا ، ورفض العاملون معه إخبارة بالواقعه وكذلك أسرته، وأصيب عزمي بحالة انهيار بمجرد معرفته تفاصيل الواقعهكما وصل الي مشرحة زينهم  منذ قليل العديد من الفنانين الذين حضروا لمواساة زميلهم، وكان علي رأسهم الفنانة فيقي عبده والفنان أشرف عبد الغفور وجميع أفراد أسرة المجني علية، وسط حالة من الذهول، وفي انتظار استلام جثمان الفقيد تمهيداً لدفنة

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *