توعية المرأة المعيلة وضمان حقوقها الصحية والاجتماعية بمركز إعلام أسيوط

توعية المرأة المعيلة وضمان حقوقها الصحية والاجتماعية بمركز إعلام أسيوط
منال عامر

أسيوط- أحمد صالح :

نظم مركز إعلام أسيوط بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة ندوة حول المرأة المعيلة ومنظومة التأمين الصحي بهدف تعريف الرائدات الريفيات بأدوارهم في توعية المرأة المعيلة وضمان حصولها على الخدمات والحقوق المجانية الصحية والاجتماعية.

صرحت بذلك منال عامر مدير مركز إعلام أسيوط وقالت أن الندوة تمت بمشاركة جمعية رجال الأعمال بأسيوط وبحضور سامي شرف مدير عام التأمين الصحي ومصطفي أبو غدير وكيل وزارة الشئون الاجتماعية وأميمه يوسف مقرر عام فرع المجلس القومي للمرأة بالمحافظة بحضور 100 من الرائدات الريفيات بقري مركز ومدينة أسيوط وذلك بمقر القاعة الكبري بمجمع الإعلام النموذجي بأسيوط.

وأضافت منال على عامر أن الندوة تضمنت التنسيق بين مسئولي هيئات التأمين الصحي ومديريات الصحة والشئون الاجتماعية و الزراعة حول كيفية تذليل العقبات أمام المرأة المعيلة في الحصول على كافة حقوقها الصحية والاجتماعية واستفادتها من كافة الخدمات التي توفرها أجهزة الدولة منوهة أنه شارك في الندوة 10 جمعيات أهلية من جهات المجتمع المدني النشيطة العاملة في مجال التوعية وبحضور مدير عام الاتحاد الإقليمي للجمعيات الأهلية.

وأشارت عبلة بكري منسق الندوة بالمجلس القومي للمرأة أن الرائدات الريفيات تلقوا خلال الندوة برنامج لحملة التوعية بخدمات المرأة المعيلة وكيفية التوصل إليها في مختلف القري والنجوع واستخراج البطاقات الصحية المجانية ومساعدتها في استخراج كافة الأوراق اللازمة لاستفادتها من الخدمات الاجتماعية فضلاً عن حصولها على خدمات التأمين الصحي.

وقالت عبلة بكري أن المرأة المعيلة التي ينطبق عليها القانون تتضمن أربع فئات وهي المرأة المطلقة والسيدات الأرمل واليتيمات فضلاً عن الآنسات الغير متزوجة حتي سن الأربعين خاصة وما يتحملن من أعباء معيشية وحياتية وهو الأمر الذي يأخذ المجلس القومي للمرأة على عاتقه مهمة الرعاية والدعم والمساندة بالتنسيق مع كافة أجهزة الدولة لضمان وصول الحقوق والخدمات لهن فضلاً عن ذلك فهذه الندوة ضمن ندوات متعددة لتوعية الرائدات الريفية لكونهن القائمات بالاتصال بالمرأة المعيلة في النطاقات الجغرافية الأكثر انتشاراً.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *