النقيب أبو شقرة .. من هو .. ومن وراء مقتله

النقيب أبو شقرة .. من هو .. ومن وراء مقتله
النقيب محمد أبو شقرة

كتبت- سمرسالم:

النقيب الشهيد محمد ابوشقرة من أهم عناصر قوات الأرهاب الدولى فى حماية الشخصيات الهامة والمتهمين الخطيرين، وقد تم إسناد مهمة حماية الرئيس الأمريكى السابق جون كارتر له فى جولته بشأن الانتخابات الرئاسية وتفقد مكتب الارشاد، تم استشهاده منذ عدة ايام بسيناء ولايزال امام موته علامات استفهام كبرى.

ومن جانبها ذكرت الصفحة الرسمية للجهاز الإعلامي لوزارة الداخلية  علي لسان  اللواء سيد أبوشقرة والد النقيب الشهيد محمد أبوشقرة، أن أبنه كان المسئول عن مرافقة خيرت الشاطر سنة 2010 بعد السماح له الخروج من السجن لحضور جنازة والدته.

موكدا أنه أثناء زيارة الرئيس الإمريكى الأسبق جيمى كارتر لمكتب الإرشاد فى وقت أنتخابات الرئاسة العام الماضى كان النقيب أبوشقرة مكلفا بحراسته وقد حدثت مشادة بينه وبين الشاطر بسبب عدم موافقة أبوشقرة ترك كارتر داخل مقر الإرشاد والخروج وهو ما أغضب الشاطر منه.

وأضاف والد الشهيد أبوشقرة خلال مداخلة عبر قناة (أون تى فى)، أنه يحمل مسئولية مقتل أبنه كاملة إلى الدكتور مرسى، موكدا أنه يثق جيدا فى الأمن الوطنى بأنه سيقبض على الجناة، موضحا أن النقيب محمد أبوشقرة قد ذهب إلى سيناء يوم اختطاف الجنود لأنه من ضمن وحدات إنقاذ المخطوفين وبعد الإفراج عن الجنود، اثناء ذلك حدث الكثير من المفاوضات التى أطلع عليها النقيب.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *