مصلحه الطب الشرعى تستورد اجهزة اوروبيه لكشف الجرائم فى اسرع وقت

مصلحه الطب الشرعى تستورد اجهزة اوروبيه لكشف الجرائم فى اسرع وقت
مصلحة الطب الشرعى

 

 

 

 

 

كتب ـ شريف عبد الله

صرح الدكتور إحسان كميل جورجى – كبير الأطباء الشرعيين ورئيس مصلحة الطب الشرعى انه قد تم عقد بروتوكولات بين دول اوروبية عديده ومصر فى مجال استيراد اجهزه تساعد على كشف الجريمه فى اسرع وقت  وتم على اثر ذلك أرسال مذكرة لوزير العدل  تم فيها طلب مساعدة المصلحة من خلال المعونة الأمريكية.

حيث قد بموجب بروتوكول الاتفاق على استيراد أجهزة معدة بشكل فائق الجودة ستساهم فى تحديد ومعرفة كل ما يحدث فى الجرائم والقضايا فى اسرع  وقت ممكن ومنها  على سبيل المثال تم الاتفاق على استيراد 3 أجهزة حديثة ستكون طفره فى عالم الجريمه.

 حيث يقوم الجهاز الأول بمساعدة الأطباء الشرعيين فى تحديد حالات الاغتصاب والكشف عن العذرية بينما يقوم الجهاز الثانى بتحديد الزمن الذى مر على الوفاة فيما يقوم الثالث بمعرفه هل الأسلحة النارية المستخدمة فى الجرائم مطابقة للمقذوف أو فوارغه فى الجثة ام لا ,لافتا الى ان الجهاز الثالث يعد أول جهاز يقوم بتلك المهمه على مستوى الشرق الأوسط حيث سيعمل على تقليل تدخل العنصر البشرى فى إجراء المعاينات اللازمة للجرائم.

واضاف كميل انه الى جانب ذلك حصلت مصلحة الطب الشرعى على موافقة مبدئية من نظيرتها بإنجلترا لإرسال أطباء شرعيين من مصر إلى ولاتى مانشستر ولندن لتدريبهما على أحدث وأعلى مستوى.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *