الامين العام لحزب مصر الثورة: لماذا العجلة فى تعديل قانون الشرطة الجديد

الامين العام لحزب مصر الثورة: لماذا العجلة فى تعديل قانون الشرطة الجديد
85217_660_2432404

كتب- معتز راشد:

استنكر د عصام أمين الامين العام للحزب ما وصفه بالعجلة الشديدة من قبل مجلس الوزراء في تعديل قانون الشرطة الجديد ، متسائلا لماذا الان تم تدعيم وتقوية جهاز الشرطة هل تم ذلك للصدام مع الشعب خاصة وأن انتخابات مجلس النواب الجديد قد اقترب إجراؤها وهو الأولى بمناقشة القانون، بالإضافة إلى أن التعديلات لم تطرح للنقاش المجتمعي والسياسي للحصول على التوافق وهل ستطرحون القانون للتوافق أم لا.

اكد الامين العام لحزب مصر الثورة إن تعديلات قانون الشرطة المقترح من قبل وزارة الداخلية بمثابة تصريح لقوات الأمن بارتكاب العنف بحق المتظاهرين فى 30 يونيو القادم بعد أن تم إلغاء الحبس فى القضايا المتعلقة بالوظيفة .

حذر من أن التعديل يعتبر من وجهة نظر القانونين طوق النجاة لمبارك وكل من شارك فى قتل المتظاهرين والذي يبيح لدفاع مبارك والعادلي فى حال إقراره الدفع به كي للافلات من العقاب حيث إن أغلب قضايا قتل المتظاهرين تاتي فى ضوء قضايا المتعلقة بالممارسة الوظيفية للضباط المتهمين .

قال أن اهم اولويات المرحلة هو توفير الأمن للشعب المصري ومنع التعذيب في أقسام الشرطة الذي يتزايد بشكل ملحوظ مرة أخرى بعد الثورة، وإصلاح جهاز الشرطة وتشديد العقوبة على مرتكبي التعذيب وطالب بتشكيل لجنه لإعداد القانون وتعديله بما هو مناسب لكي يستمر.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *