“الشباب الاشتراكي”: يرفض قطع العلاقات مع سوريا‎

“الشباب الاشتراكي”: يرفض قطع العلاقات مع سوريا‎
images (12)

كنت – حنان جبران:

تهم اتحاد الشباب الاشتراكي الدكتور محمد مرسي بالمشاركة في مؤامرة أمريكية- إسرائيلية تهدف إلى إسقاط وتقسيم الوطن السوري، رافضًا قرار الرئيس بقطع العلاقات مع النظام السوري.

وقال الاتحاد في بيان له اليوم: إن قرار مرسي جاء بعد يوم واحد من إعلان الولايات المتحدة دعمها للمرتزقة في سوريا بالأسلحة المتطورة من أجل إسقاط وتقسيم الوطن السوري.

وذكر البيان إن قرار قطع العلاقات مع سوريا يأتي أيضًا في إطار مؤامرة جماعته لإجهاض يوم 30 6، ليقسم الثوار وشعب مصر، بين مؤيد لسوريا الوطن ومعارض لها، لا بين مؤيد للثورة المصرية ومعارض لها».

وأضاف البيان: «إننا في اتحاد الشباب الاشتراكي، وإذ نؤكد أن دمشق في قلب القاهرة، وأن أحدًا أو جماعة لن يستطيع أن ينزعها منه، فإننا نؤكد عدم اعترافنا بالسلطة الإخوانية القائمة في مصر، ونؤكد أيضًا أنها سلطة فاقدة الشرعية، لا تمثل شعب مصر ولا ثورته في شيء، وإنما تمثل جماعة سرقت الثورة والوطن تحت تهديد سلاح ميلشياتها.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *