نائب وزير الاتصالات فى أسيوط : الوزارة تدرس إنشاء قرية تكنولوجية لزيادة الاستثمارات فى أسيوط

نائب وزير الاتصالات فى أسيوط : الوزارة تدرس إنشاء قرية تكنولوجية لزيادة الاستثمارات فى أسيوط
محافظة أسيوط

متابعة- محمود الاسيوطى:

أكدت الدكتورة هبه صالح نائب وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات  أن  الوزارة تدرس إنشاء  قرية تكنولوجية جديدة خلال الفترة المقبلة بمحافظة أسيوط نظرا لتمتعها بالمناخ المناسب. بهدف التوسع فى إنشاء مناطق أعمال تكنولوجية بالمحافظات بما يحقق زيادة الاستثمارات بالقطاع وجذب الشركات العالمية للسوق المحلية .

مشيرة أن وزارة الاتصالات تسعى لربط قطاع الاتصالات بمنظومة الإبداع العالمي وريادة الأعمال فى مجال الاتصالات ، وزيادة فرص العمل المباشرة من خلال دعم الصادرات التكنولوجية. جاء ذلك خلال زيارتها لمحافظة أسيوط اليوم وتفقدها لمعهد تكنولوجيا المعلومات “ITI”.

واشارت نائب الوزير الى ان هناك تنسيق كامل سيتم خلال الفترة المقبلة لمعرفة احتياجات المستثمرين وقطاعات الاستثمار المختلفة لتدريب الخريجين بما يناسب سوق العمل لتوفير اكبر عدد من فرص العمل للشباب .

وأكد الدكتور يحيى كشك محافظ أسيوط على النقلة النوعية في مستوى طلاب ومعلمي الإدارات التعليمية وخريجي جامعة أسيوط وجامعات الصعيد والتي أحدثها معهد نتيجة لتنفيذ العديد من البرامج والمشروعات التدريبية المجانية في مجال الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وهذا التعاون اسهم جديا فى خدمة وتنمية المجتمع وارتقى بصناعة تكنولوجيا المعلوماتفى محافظة اسيوط.

وأضاف أن معهد تكنولوجيا المعلومات بأسيوط قام بالعديد من الأنشطة بالتعاون مع مديرية التربية والتعليم والمحافظة حيث قدم المعهد منحاً تدريبية لتنمية مهارات المعلمين والطلاب ، كما بلغ عدد المتدربين من الخريجين 347متدرب في الفترة من 2008وحتى 2012.

 كما قام المعهد بتدريب عدد كبير من الشباب بالمدارس على تصميم المواقع ولغة البرمجة مشيرا إلى أن مدارس المحافظة دخلت منظومة تطبيق التعليم الالكتروني والتى نفذها المعهد بمدرسة طه حنفى المليجى وكذلك تعاونت المحافظة مع المعهد فى تطبيق تجربة استخدام الكمبيوتر اللوحى بدلا من الكتاب المدرسي فى أول مدرسة حكومية على مستوى الجمهورية وتسعى المحافظة لتوسيع نطاق تطبيقه مع بدء العام الدراسي القادم  مطالبا وزارة الاتصالات بدعم التجربة لتطبيقها على مدارس 5 قرى بالمحافظة مع بدء العام الدراسى الجديد .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *