الإمام الأكبر: يدين بشدة تدخل حزب الله في سوريا

الإمام الأكبر: يدين بشدة تدخل حزب الله في سوريا
الدكتورأحمد الطيب

كتب – علي عبد المنعم

أكد فضيلة الإمام الأكبر الدكتورأحمد الطيب، شيخ الأزهرأن سوريا ما هي إلا مسرح عبثيّ لهذا الصراع الذي أُريد له أن يكون صراعًا شيعيًا سنيًّا، وقال خلال لقاءه “غسان شربل”، رئيس تحرير جريدة الحياة الدولية:”كنا نود لو أن الشيعة فطنوا لهذا الطعم، إلا أن الأيام الأخيرة تدفع إلى الاعتقاد بأنهم وقعوا في فخ الصراع المذهبي الطائفي البغيض، فقد انشغل الجميع الآن عن الكيان الصهيوني، وخاصة بعد دخول حزب الله في القتال إلى جانب النظام ضد الشعب السوري، بعدما كان حزب الله يعلن عن نفسه أن كفاحه موجّه ضد الكيان الصهيوني ولمصلحة العرب والمسلمين مع علمه أن تحرير القدس لا يمرّ بطريق القصير أو حمص، مشيرا إلى أن الأزهر لا يملك إلا أن يدين هذا التدخل الذي يسهم في مزيد من سفك الدماء، وتمزيق النسيج الوطني في الشام والمنطقة.

وقال شربل: “أنا كعربي أقول إننا بحاجة إلى صوت الأزهر، هذا الصوت العاقل الذي نحتاجه في هذه الأيام العصيبة في عالمنا العربي”.

ومن جانبه قال فضيلة الإمام الأكبر : “إن هذا اللامعقول الذي يجري في عالمنا يضطرنا إلى الإيمان بنظرية المؤامرة؛ فالذي يجري على الساحة العربية من أحداث لا يمكن تفسيره إلا في ضوء ما يحاك ضدنا من وراء البحار” .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *