منظمة حقوقية بالمنيا تطالب بتوحيد الصفوف بمصر وشمال افريقيا لإسقاط الأنظمة الإخوانية

منظمة حقوقية بالمنيا تطالب بتوحيد الصفوف بمصر وشمال افريقيا لإسقاط الأنظمة الإخوانية
منظمة العدل والتنمية بالمنيا

المنيا – زينب مطاوع

دعت اليوم منظمة العدل والتنمية بالمنيا التيارات اليسارية والليبرالية والثوار وكافة فئات الشعب داخل مصر تونس وليبيا والمغرب والجزائر باسقاط الانظمة الاسلامية الحاكمة التى احتلت السلطة بعد موجة الربيع العربى الاولى والتى تبطش بالمعارضة داخل تلك الدول وتكبل حرية الراى والتعبير وتحارب الابداع والديمقراطية ودعت المنظمة لاسقاط تلك الانظمة بدءا من 30 يونيو المقبل وتوحيد الثورة بتلك الدول فى موعد 30 يونيو وايضا بدء الثورة بدول الخليج الوهابية.

قال نادى عاطف رئيس المنظمة ان دول الربيع العربى بشمال افريقيا ومنها تونس وليبيا ومصر تحولت الى معقل لانصار السنة وهى تنظيم القاعدة بصورته الجديدة وبتشجيع من الولايات المتحدة الامريكية ودول الخليج العربى وتركيا داعية لتطهير تلك الدول من التيارات الاسلامية الحاكمة التى اثبتت وبقوة عداءها الشديد للحريات والديمقراطية خلال فترة حكمها.

اشارت المنظمة ان تاريخ الحركات الاسلامية بشمال افريقيا ملطخ بالدماء والاغتيالات والتى طالت كل من – عمر بن جلون و أيت الجيد بن عيسى بالمغرب ثم معطوب وناس و أخرون بالجزائر و شكري بالعيد بتونس ، و أبرياء بكل من ليبيا و مصر وهي فتاوي تدعو إلى هدر دم المفكرين.

تلقى زيدان القنائى عضو المكتب الاستشارى للمنظمة القيادى بمجلس المعارضة المصرية المنظمة شكاوى من الحركة الامازيغية الثورية بشمال افريقيا داخل المغرب والجزائر وليبيا حيث تم التحريض على قتل الباحث الأمازيغي أحمد عصيد وكل من ارتد عن الإسلام الاصولى بالمغرب ودعت المنظمة كافة الحركات الثورية والامازيغية الى اسقاط الانظمة العربية وتيارات الاسلام الاصولى داخل شمال افريقيا لانها نواة لتنظيم القاعدة الدولى بدعم امريكى.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *