حزب الأحرار الدستوريين : الأخوان هم المستعمرون الجدد للوطن فليس امامنا الا التمرد علي الحكم

حزب الأحرار الدستوريين : الأخوان هم المستعمرون الجدد للوطن فليس امامنا الا التمرد علي الحكم
مظاهرات

كتبت – ياسمين حمودة

أعلن حزب الاحرار الدستوريين في بيانآ له اليوم عن أنضمامه لكافة القوى السياسية ومشاركته في يوم 30 يونيو القادم من أجل إسقاط النظام وجاء نص البيان كالتالي :- تمر البلاد فى الوقت الراهن بحكومة لا تعرف إلا وزراء الثقة وتستبعد من هم أصحاب الخبرة والعلم والفكر، حكومة طالبت جميع الأحزاب المدنية برحيلها ولكن طغت المصالح الشخصية فباتت فرضا على الشعب،ولقد أكد حزب الأحرار الدستوريين فى مؤتمره الأول بالقاهرة بمركز المؤتمرات بمدينة نصر يوم السبت الموافق 1 يونيو 2013 أن لهذا الحزب منذ بداية نشأته عام 1922 منهج واضح هو احترام الدستور والقانون والحريات والحفاظ عليها.

واستكمل “ولقد أكد الحزب فى مؤتمره الأول بالأسكندريه بأن الإخوان هم المستعمرون الجدد للوطن على غرار الاستعمار الانجليزى ولقد أكدنا أيضا أن الشعب قد يكون استفاد من هذا الاستعمار رغم رفضنا الكامل له، فان المستعمرين الجدد من بنى الوطن ليس لديهم من الخبرات والإمكانات التي تعود على مصر بالخير والرخاء، ولقد رأينا ذلك يتحقق بالفعل فمعاهدة 1936 منحت مصر فيها الاستقلال ولكن ظلت منطقة القناة تحت يد الاحتلال الانجليزى ، فهل مشروع إقليم قناة السويس هو استعمار من نوع جديد بقصد إقامة إمارة داخل الدوله فأننا نعرف ان الاقليم هو الدوله ولايمكن ان يكون هناك اقليم أخر داخل الدوله فان مشروع القانون المقدم بشأن قناة السويس يهدر كرامة المواطن المصرى الذى حفرها بدمه وأستردها بدمه فليس أمامنا الان إلا التمــــــــرد مع كل من يتمرد على هذا الحكم، ليس أمامنا إلا بذل الجهد والعرق من اجل الانضمام لكافة القوى يوم 30 يونيو من أجل تحرير هذا الوطن الذى فقد القائمين عليه القدرة على الفصل بين سلطاته الثلاث القضائية والتنفيذية والتشريعية ، وان يكون حكماً بينها”.

وتابع ” وإذ تمر البلاد بقضية خطيرة تتمثل في إقامة سد يقلل من حصة مصر في مياه النهر، وهو سد النهضة بإثيوبيا، فنحن نتساءل هل النهضة التى وعد بها الشعب المصرى تقام فى اثيوبيا على حساب الوطن، فأين هى الشفافية التى توضح لنا خارطة الطريق التى تسير عليها الدولة”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *