إختفاء صناديق فضيات من مكتبة الإسكندرية

إختفاء صناديق فضيات من مكتبة الإسكندرية
إسماعيل سراج الدين

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

كتبت – زينب أبوزيد

 

 

إختفى 24 صندوق يحتوى على فضيات وتحف  من مخازن قصر أنطونيادس التابع لمكتبة الإسكندرية .

 

 

كشفت التحقيقات الأولية التى أجريت بمعرفة الشئون القانونية فى مكتبة الإسكندرية ، بأن لجنة الجرد السنوى خلال عام 2009 لم تقم بفتح تلك الصناديق ، وإكتفت بالجرد على الأوراق فقط ، ولدى فتح الكراتين فى عام 2010 تم إكتشاف العجز .

 

 

كما تبين أن أمين العهدة المسئول عن هذه الكراتين كان على علاقة بفتاة من الإمارات وكان دائم السفر إلى هناك خلال الفترة الأخيرة ، ثم إستقال ولم يسلم عهدته دفتريا إلا فى اليوم الأخير له فى مصر.

 

 

مما دفع زملائه لإستلامها على الورق فقط حتى لا تتعطل إجراءات سفره ، كما نفت مديرة المخازن مسئوليتها عن ضياع العهدة ، وأكدت التحقيقات أن أمين العهدة الذى سافر إلى الامارات هو المسئول عن إختفائها .

 

 

وحددت محتويات الكراتين وهى عبارة عن 17 كرتونة فضيات بالإضافة الى 5 كراتين صينى .

 

 

وخلصت التحقيقات إلى أن الجرد السنوى فى عام 2009 تم على الأوراق فقط ، وأن مسئولية إختفاء المقتنيات تقع على أمين العهدة المستقيل .

 

 

وقررت جهة التحقيق قيد الواقعة كمخالفة إدارية طبقا لقرار مدير المكتبة رقم 96 لسنة 2005 بشأن جدول المخالفات التأديبية والجزاءات ، حيث قررت مجازاة 5 موظفين بالخصم من المرتب وحفظ التحقيق مع موظفين أخرين.

 

 

كما قرر المحقق  إحالة الموضوع الى النيابة العامة لإتخاذ اللازم ، وتم رفع التحقيق إلى إسماعيل سراج الدين مدير مكتبة الإسكندرية .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *