تفعيل المواطنة والحوار مع الآخر داخل المؤسسات التعليمية بأسيوط

تفعيل المواطنة والحوار مع الآخر داخل المؤسسات التعليمية بأسيوط
الشيخ سيد عبد العزيز

كتب – أحمد صالح :

في اطار التعاون بين بيت العائلة المصري بأسيوط والهيئة القبطية الإنجيلية قامت المؤسستان بتنفيذ مشروع قيم المواطنة والحوار مع الآخر داخل المؤسسات التعليمية بأسيوط . صرح بذلك الشيخ علي أبو الحسن رئيس بيت العائلة بأسيوط . وأضاف أن ذلك المشروع يأتي في ظل التطورات التي تشهدها البلاد بالنسبة للعلاقة بين جناحي الأمة المصرية .

من جانبه أشار الشيخ سيسد عبد العزيز الأمين العام لبيت العائلة إلي أن الهدف من المشروع تعزيز ونشر ثقافة المواطنة بين أبناء الوطن اولاحد وتنمية روح الانتماء والعدالة الاجتماعية داخل دور المؤسسات التعليمية وتفعيل الثقافة الاوطنية المشتركة .

وأوضح الأمين العام أن توفير المناخ داخل المدارس والجامعات يأتي لدعم ثقافة المواطنة وتقبل الآخر في المجتمع الأسيوطي ودعم نشر الوعي وقيم التنوع والتعددية والتي تعتبر من أولويات العمل داخل بيت العائلة من أجل الحد من ظواهر العنف التي يتبناها المتطرفين من الجانبين والتي يجب أن نقف في مواجهتها بآليات مختلفة من خلال تعزيز المحتوي الثقافي وإتاحة الفرصة لطرح القضايا المجتمعية الخلافية في صور مسابقات وتجسيم للأحداث في جو من التسامح الفكري والأخلاقي بين طلابنا في أسيوط .

جدير بالذكر أن المشروع تضمن عقد 4 ندوات ثقافية بمركزي أبو تيج ومنفلوط ومدينة أسيوط بالإضافة إلي تنظيم معسكرات بتلك المدارس هدفت غلأي قيام الشباب بإخراج مكنونات الشخصية المصرية الأصيلة التي تقبل الآخر وتتجاوب معه داخل المؤسسات التعليمية بمراحلها المختلفة مما يثري الحوار حول القضايا المجتمعية المعاصرة المطروحة علي المشهد العام محلياً وإقليمياً ودولياً من خلال أنشطة ثقافية ومسرح ورسم وموسيقي ، كما تم علي هامش المشروع تنظيم دوري رياضي بين طلاب وطالبات هذه المدارس علي مدار أيام التنفيذ .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *