الحرية والعدالة بأسيوط تقيم حفل تكريم لعمال القوصية

الحرية والعدالة بأسيوط تقيم حفل تكريم لعمال القوصية
الحرية والعدالة

أسيوط – أحمد صالح :

نظم إخوان القوصية بأسيوط وحزب الحرية و العدالة احتفالية  بنادي القوصية الرياضي لتكريم 45 من العمال و الحرفيين اعلاءاً لقيمة العمل بينما تم إجراء سحب على 45 هدية أخرى فورية.

وفي كلمته قال عبد المنعم الرشيدي مسئول قسم العمال بمحافظة أسيوط و على مستوى قطاع جنوب الصعيد أن اليد العاملة هي التي تبني نهضة الأمة وهي اليد التي كرمها النبي في قوله هذه يد يحبها الله و رسوله ، و علي أيدي هؤلاء الحرفيين بدأ الإمام البنا رحمة الله تأسيس هذه الجماعة المباركة والتي انتشرت في بقاع الأرض تحمل إلى البشرية الخير ليسعدوا في دنياهم و أخراهم .

مشيراً إلى أن الجماعة خصصت قسماً كاملاً بداخلها تحت مسمى قسم العمال و الفلاحين الذي سعى لنيل حقوق العمل قبل الثورة و مازال يجاهد حتى يأتي لهم بجميع حقوقهم وكان من ثمار هذا الجهد إنشاء نقابة خاصة بالعمال و الحرفيين بعد الثورة ، كما أكد الرشيدي علي أنه إذ ننظر حولنا و نرى زيادة القمح أضعافاً بمجرد زوال رئيس الظلم فقط فما بالنا إذا زال الظلم كله من وسطنا جميعاً ؛ فإنها رسالة من الله أن اجتنبوا الظلم أفتح عليكم بركات من السموات و الأرض ، نحتاج للقضاء على كافة أشكال الظلم : ظلم رب العمل لعماله و ظلم الرجل لأخته لنصيبها في الميراث و غيره من أنواع الظلم .

وقال الحاج محمود حلمي عضو الكتلة البرلمانية لحزب الحرية والعدالة بمجلس الشعب السابق أن الرسول صلى الله عليه وسلم كان يرعى الغنم على قراريط من أهل مكلة ، وحض النبي على العمل فكان في كل الميادين وعندما كان في أحد الغزوات وهموا بذبح شاه أصر النبي على العمل واختار أشق مهنة وهي جمع الحطب، فالنبي يعمل و يحفز على العمل و يبشر من بات كالاً من كسب يده بات مغفوراً له.

و أكد حلمي على أهمية أن يقتدي كل عامل في عمله بالنبي صلى الله عليه و سلم وأن يتحرى الحلال في المأكل.

وقال الشيخ محمد إبراهيم إمام مسجد الرحمة بالقوصية إننا و إذ نحتفل نضع هذه الكلمة الرائعة الذي قالها الشعراوي ” الثائر الحق الذي يثور ليهدم الفساد ثم يهدأ ليبني الأمجاد ” مشيراً إلى أن بناء الأمجاد بالأيدي العاملة وتابع : نريد شباباً يسعى على رزقه في عفة وطهارة يده مقتدياً بالصحابي الجليل عبد الرحمن بن عوف عندما عف عن مال أخيه الأنصاري قائلاً : بارك الله لك في مالك و أهلك  .

واختتم الحفل بتوزيع الجوائز على العمال المتميزين وتعالت الأغاني والأناشيد الوطنية وسط فرحة و بهجة من العمال .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *