يسري حماد للمدار: السياسة المصرية تعيش في مرحلة تخبط مابعد الثورة

يسري حماد للمدار: السياسة المصرية تعيش في مرحلة تخبط مابعد الثورة
يسري حماد

كتبت- سمرسالم:

صرح نائب حزب الوطن السلفي “يسري حماد” للمدار عن رؤيته لسياسة الحالية لمصر ولاسيما ظهور حركة”  تـــــــــمرد” قائلا “السياسة المصرية تعيش في مرحلة تخبط مابعد الثورة فمابين عدم استعداد القوى السياسية بصورة فعالة لادارة البلاد وعدم وجود كوادر متخصصة في كافة القوى السياسية.

بالإضافة إلى عدم اطلاع القوى السياسية على خطط الدولة السابقة ووجود كوادر وطنية شاركت في إدارة مؤسسات الدولة في السابق تستطيع تحمل المسئولية الوطنية في الوقت الحاضر، واستئثار فئة واحدة بإدارة المرحلة الحالية على عكس المتصور بعد الثورة والذي كان يتصور أن تشارك كافة القوى السياسية في رسم مرحلة مابعد الثورة، المشروع القومي، ترشيح افضل الكوادر الوطنية المتخصصة بعيدا عن مسألة المحاصصة التي يطالب بها البعض، البعض يرى أن الثورة لم تأت بجديد وأن أحلام الشعب مازالت مجرد أحلام وأن تغيير كوادر الحزب الوطني أتى بكوادر أخرى تقوم بنفس الدور مع اختلاف المسميات”.

واضاف “حماد”  “لم يدرس الاخوان المسلمون سبب تحول الناس عنهم ولم يدرسوا انفصال شريك مهم أيدهم في مرحلة مابعد الثورة وساهم في الحفاظ على مكتسباتهم السياسية ولم يدرسوا سبب تحول الناخب المصري عنهم بل كن المهم توجيه الاتهامات لحركة تمرد والتي أرى شخصيا أن تضم فصيلا من هؤلاء بالاضافة إلى الفصيل الاخير الذي يريد إزالة الإخوان المسلمين من المشهد ليحل محلهم”.

واشار أيضا إلي أن “المشكلة في حركة تمرد أنها حركة لتجميع توقيعات رافضة لاستمرار الرئيس في منصبة بدون بحث جدي عنما بعد التوقعيات من الطرق القانوين والدستورية التي ستدار بها الأمور”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *