جنة الأرض‎

جنة الأرض‎
images

بقلم/ محمد يسري:

منذ أن ظهرت بشائرك توهجت كل المشاعر
و نمى بداخلى رجلا وصفتيه بالشاعر
علت و هبطت انفاس الصدر بين النظرات
و جف الريق ما بين التناهيد و الاحتضارات
استرسلت النفس فى اطلاق احلى الكلمات
و ذاد الحب وصالها فأنجبت الأبيات
عصفت أعتى الرياح بكل جذورى
و ظللت انا حيا و لكن بدونى
اهيم بين الأطياف
فى كل ليل يعقبه نهار
علمت حينها بأنى المختار
اهملتى من البشر كل الاصناف
و بعثتى من ابار عيونك سر الأسرار
بدون الكلام علمت بما تحمله رحلتك
علمت بمدد الشوق و العشق
بالقلب الحى بدنيتك
من أنتى يا جنة الأرض؟
من أنتى يا حمرة الورد؟
الى هذا الحد أخذنى الهيام
الى هذا الحد أحيانى الانسجام
فقد عشقتنى الأشعار
و احتوتنى بظلها الأشجار
استمع الى غناء العصافير
فأغنى مثلهم
و قادتنى السحب نحو الدوران مع الأرض
فدرت مثلهم
بحثت عن مصل لحبك
فما وجدت فى كل البلاد الا قلبك
وجدت اسمك فى كل سفر
و وجهك فى كل قمر
فشرعت فى الدعاء لكى فى كل أوقات السحر
و مكثت أزرع فى الأرض لأقطف كل الثمر
و اشدو فى كل ليلة سمر
لعلنى افهم ملامحك
لعلنى ادخل جنتك
و اتعلم من الحوريات لوغاريتم ضحكتك
لعلنى اجد نفسى فى مجلسك
لعلنى اجوب البحار بحثا عن شاطئك
لعلنى اسلب من اعماقه لألأك
ما هذا السحر تحت الجفون؟
لما الجمال كله فى تشابه نصفى وجهك؟
التشابه الذى قادنى للجنون
لما الحنان الذى يسكن ما بين العيون؟
القدر الذى مسنى فصرت كالمفتون
فما أرى الا دمعى فى دمعك
و شجنى فى انغام شجنك
كأن مراحل خلقى تمت فى بطنك
كأن كرات دمى تجرى بدمك
لا عجب بأن اجد فى نفسى ابنك
من أنتى يا جنة الأرض؟
انتى ما بين النغم و الألم
و ما بين الكتابة و القلم
انتى كل رايات الحرية
انتى البلاد الحرة الأبية
الفرحة فى اوقات الأضحية
الحياة فى هذه الدنيا
من أنتى ايتها الحورية؟
فقد كنت قبلك صدر يعانى من الرجفة
و قلبا يعانى من الوحدة
سهاد بلا نوم
و مشردا بلا قوم
ما بالى و اللحن الحزين كالأصحاب؟
ما بالى و الدنيا كالعقاب؟
فى صوتك وجدت كل صمتى الماضى
و فى عينك وجدت كل مياة ابارى
فلا تغربى كالشمس
و لا تعودى بحياتى للأمس
نيرى ليلى كالبدر
و اعلمى انه يوجد قلب خلف هذا الصدر
يحبك كما لم يحب احدا من قبل
و لا يستطيع ان يقاوم البعد الا بالصبر
فأنتى الهجر و الأسر
ايتها الجنة التى افترشت الأرض
لا اطلب من ربى بحياتنا الا الستر

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *