المتحدث العسكرى :نشر معلومات عن تحركات القوات المسلحة يؤثر على سلامة الجيش بسيناء ويعرض ناشرها للمساءلة‎

المتحدث العسكرى :نشر معلومات عن تحركات القوات المسلحة يؤثر على سلامة الجيش بسيناء ويعرض ناشرها للمساءلة‎
1

كتب – حنان جبران:

قال العقيد أركان حرب أحمد محمد على المتحدث العسكرى الرسمى للقوات المسلحة إنه تلاحظ على مدار الأيام الماضية نشر كافة الصحف والمواقع الإلكترونية ووكالات الأنباء والقنوات التليفزيونية بمختلف أنواعها أخباراً ومعلومات عن تحركات عناصر ووحدات القوات المسلحة، وأماكن تمركزها، وخط سيرها فى شمال سيناء، بصورة تؤثر سلباً على تأمين تلك القوات وطبيعة عملها، مؤكدا أن نشر أى معلومات أو بيانات عن تحركات عناصر القوات المسلحة فى كافة أنحاء الجمهورية بصفة عامة وسيناء بصفة خاصة يؤثر على سلامة عناصرها والمهام المكلفة بها، ويعرض من ينشرها للمساءلة القانونية.

وأوضح المتحدث العسكرى أن سرية الإجراءات العسكرية للقوات تعتبر من المبادئ الأمنية الأساسية المعمول بها فى كل دول العالم، ولذلك من غير المنطقى قيام وسائل الإعلام بنشر معلومات عن أنشطة عسكرية ميدانية، لما قد يترتب على ذلك من عمليات استهداف ورصد للقوات على الأرض.

ودعا المتحدث العسكرى وسائل الإعلام إلى ضرورة تبنى توجها يراعى قيم المسئولية الاجتماعية والوطنية فى نشر الأخبار والمعلومات التى تخص القوات المسلحة، نظراً لما قد تشكله من خطورة على الأمن القومى، مع الالتزام بمواثيق الشرف الصحفى والأعراف المهنية الراسخة، المتعارف عليها عند تناول الموضوعات المتعلقة بالمؤسسة العسكرية، والالتزام بالبيانات الرسمية الصادرة من القوات المسلحة والمؤسسات الأمنية المختلفة حول الإجراءات الأمنية فى شمال سيناء، بعد تحرير الجنود المختطفين.

وأضح المتحدث العسكرى أن العملية الأمنية فى سيناء مستمرة خلال الفترة المقبلة، فى تنفيذ المهام الأساسية التى انطلقت من أجلها فى شهر أغسطس الماضى، بالتنسيق مع عناصر وزارة الداخلية من أجل استعادة الأمن والاستقرار للمجتمع السيناوى مرة أخرى، مع الحرص على عدم استهداف أى أبرياء من أبناء سيناء، فى إطار يحترم حقوق الإنسان ويراعى خصوصية المجتمع السيناوى، الذى يعتبر أحد خطوط الدفاع عن الأمن القومى المصرى جنبا الى جنب مع القوات المسلحة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *