الإمام الأكبر يبحث وسفراء دول أسيا احتياجات الطلاب الوافدين

الإمام الأكبر يبحث وسفراء دول أسيا احتياجات الطلاب الوافدين
IMG_0184

كتب- علي عبد المنعم:

بحث فضيلة الإمام الأكبر أ.د. أحمد الطيّب شيخ الأزهر ووفد من سفراء الدول الأسيان عددًا من الموضوعات المتعلقة بالعملية التعليمية لطلاب دول الأسيان، من حيث تعليم اللغة العربية وحماية الطلاب وأمنهم خلال فترة تواجدهم بمصر.

ووضع فضيلة الإمام الأكبر عددًا من المقترحات التي تساهم في تحقيق ما يصبو إليه طلاب العلم بالأزهر الشريف خاصة في دول الأسيان، ومنها: تجميع الطلاب في أماكن محددة، وتشكيل لجنة مشتركة من الأزهر وسفراء الأسيان لدراسة الموضوع، وإنشاء برلمان لطلاب دول الأسيان ليعبر عن مطالبهم ومشكلاتهم.

ومن جانبه أعرب الوفد عن ثقتهم الكبيرة في الأزهر الشريف ومناهجه التعليمية مؤكدين أن وجود أكثر من 11 ألف طالب أسيوي يدرس بالأزهر الشريف نابع من حب الطلاب لدراسة العلوم الإسلامية من مصدرها الأصيل، مشيدين باستقبال الشعب المصري للطلاب على مدار تاريخه.

ومن جانبه قال الدكتور عبد الدايم نصير، مستشار شيخ الأزهر للتعليم والعلاقات الثقافية: إن الأزهر يولي الطلاب الوافدين اهتماما بالغًا لتعليم اللغة العربية حتى يسهل تعليم علوم الشرع، مؤكدا أن الأزهر يحاول اتخاذ خطوات عملية لتعليم الطلاب لتعليم العربية، وإنشاء وقفية تهتم بهذا الموضوع.  استخدمها في إصلاح قوانين الأسرة، لنخرج بقانون أكثر عدالة لكل أفراد الأسرة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *