الحياة قصيرة..

الحياة قصيرة..
100_4813

بقلم / فيروز حسني:

الحياة قصيرة..

لا يوجد مجال للشك أننا نعيش ونحن نعلم أن الحياة قصيرة

فالإنسان مهما فعل لن يستطيع تغيير أجله

ولكن في خلال تلك الحياة ..هل سألت نفسك ماذا فعلت؟

مهما طال عمرك ، وأصبحت مسننا ، ستبقى أفعالك هي الدائمة

إسأل نفسك ، ماذا فعلت عندما كنت طفلا..

هل كنت مطيعا ؟ ، هل كنت قاسيا وغير مهذب ؟

هل كنت كثير الصراخ ام كنت كثير الضحك؟

كنت كثير اللهو ام كنت منطويا على نفسك ؟

هل عشت حياة سعيدة ؟ ام حياة بائسة ؟

كم من الأصدقاء لديك ؟ هل أستطعت أن تكسب صديقا واحدا وفيا

انتظر لحظة…مطيعا كنت ام قاسيا ام مهذبا ام منطويا أنت إنسان

من حقك أن تكون لك شخصيتك ، كرامتك ، حياتك الخاصة

أنت من تختارها إما أن تعيشها بحريتك وإرادتك

أو أن تكون أسيرا لأحزانك الدفينه

لا تجعل غيرك يقرر لك مصير حياتك

فهو لن يرى الذي ستراه أنت

لن يقع ضحية أعمال رسمها إليك

بل أنت الذي ستخسر وتكون ضحيته

سيقف ضاحكا … وفي نفسه يقول لقد غيرت مسار أحلامه

كن كما أنت ، لا تتغير عن مسارك

لا تترك طريقا اخترت أن تمشي فيه
أنت من تعلم أنه صواب أم خطأ

وأنت من سيتحمل نتيجه أعماله

نحن يطول عمرنا في هذه الدنيا بالأيام السعيدة التي نعيشها

لذلك .. اضحك ، غني ، ابتسم ، إللهو ، فرغ طاقتك بسعادة

لا تهتم لأراء أخرين بك يريدون إحباطك يريدون رجعوعك إلى الوراء

ولكن لاتنسى صلاتك ، زكاتك ، صيامك ، فريضتك

إنهم أكثر الأعمال صلاح لك ، أنها من تنقذك أذا فقدت حياتك

انك تنظر لهذه الكلمات وأنت تتذكر كل ما كنت تفعله

وما سوف تفعله ، أنت من ترسم مستقبلك فالحياة قصيرة جدا

قم بأستغلالها بأفضل الأشياء وأصلحها …

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *