وقفة إحتجاجية لضباط الشرطة بالبحر الأحمر و العشرات منهم يغلقون أبواب مديرية الأمن

وقفة إحتجاجية لضباط الشرطة بالبحر الأحمر و العشرات منهم يغلقون أبواب مديرية الأمن
صورة حية 1

البحر الأحمر – مصطفى بديع:

قام العشرات من الضباط بمدينة الغردقة بتنظيم وقفة إحتجاجية اليوم بنادى الشرطة و ذلك للمطالبة بتحسين أوضاهم المالية ، حيث شارك هذه الوقفة الضباط بشتى الأقسام و الإدارات المختلفة و كذلك تضامن معهم أفراد الشرطة ، كما أغلقوا ضباط الشرطة أبواب المديرية و منعوا الضباط من الدخول أو الخروج لحين الإستجابة لمطالبهم.

حيث طالب الضباط خلال وقفته الإحتجاجية إعتماد مدينة الغردقة ضمن المناطق النائية أسوءة بشمال سيناء و جنوبها ، كما طالبوا بصرف الحوافز و البدلات مثلهم ، و طالبوا كذلك إعتماد الأجازات و أيام العمل مثل ضباط جنوب البحر الأحمر و جنوب و شمال سيناء ، و قال أحد المعتصمين ان وقفته الإحتجاجية جاءت بشكل سلمى للتغير فهذه المطالب مشروعة ، و أضافوا أن توزيع خدمات العمل غير عادل.

كما طالبوا كذلك بتعديل الراحة الشهرية للضباط على أساس 15 يوم عمل و 15 يوم راحة و كذلك الإهتمام باستراحات الضباط و الأفراد لعدم أدميتها و طالبوا بتسليح الضباط غير المسلحين و الإهتمام بالرعاية الصحية للضباط و الأفراد و كما طالبوا التنسيق مع المحافظة لتوفير شقق سكنية و إنشاء جامعة خاصة بضباط الشرطة.

حيث خرجت بعض القيادات الأمنية بالمديرية من الأبواب الخلفية لعدم تمكنهم من الخروج من البواب الرئيسية لكون الضباط و الأفراد قاموا بإغلاق المديرية بالجنازير لحين الإستجابة لمطالبهم.

كما أكد مصدر أمنى داخل المديرية أن هناك مفاوضات تجرى معهم من قبل قيادات المديرية ، كما أكد المصدر أن الراحات ليس للمديرية تدخل فيها و إنما الأجازات من شأن مجلس الوزراء ، كما أن المناطق النائية و الحافز المطلوب هو أمر يخص مجلس الوزراء و لا تدخل للمديرية فى تفعيل و العمل به.

 

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *