الرئاسة: العملية العسكرية بسيناء مطروحة ولا تفاوض مع الخاطفين

الرئاسة: العملية العسكرية بسيناء مطروحة ولا تفاوض مع الخاطفين
18_05_13_07_41_182819_535398853188242_1742740298_n

وكالات:

قال الوزير المفوض “عمر عامر” , ان لقاء الدكتور “محمد مرسي”  رئيس الجمهورية مساء امس السبت بوزراء الدفاع والداخلية والمُخابرات العامة كان في إطار الجهود المُستمرة للإفراج عن الجنود المختطفين.

وأوضح المتحدث الرسمي ان اللقاء تناول تطورات الوضع الأمني في سيناء، والجهود التي تستهدف سرعة الإفراج عن الجنود المُختطَفين، وكذلك الاستعدادات وإجراءات التعامل مع تلك القضية وتنفيذ توجيهات الرئيس في اتجاه اتخاذ إجراءات حاسمة لحماية أرواح الجنود والحفاظ على هيبة الدولة.

وأشار “عامر”  الي ان اللقاء تطرق ايضا إلى ما تناولته بعض وسائل الإعلام وعددٌ من المواقع الإلكترونية من إدعاءٍ بوجود تباين بين مؤسسات الدولة المعنية .

وقال “عامر” انة تم التأكيد على التوافق التام بين كافة المؤسسات، وأنه لا صحة على الإطلاق لما يتردد من شائعات في هذا الخصوص، وأنه ليس من المصلحة الوطنية طرح أية رؤى خارج السياق.

ونفي”عامر” ما ترددد من قيام الرئاسة من اصدار اوامر لجهات معينة للتفاوض مع خاطفي الجنود قائلا, “الرئاسة لم تأمر أي جهة بالتفاوض مع خاطفي الجنود لافتا الي ان العملية العسكرية غير مستبعدة في سيناء حال عدم التوصل لخاطفي الجنود خلال الساعات القادمة مؤكدا ان الرئيس يتابع علي مدار الساعة تفاصيل عملية اعادة الجنود والجهود المبذولة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *