بالصور : مسجلين يحولون منطقة غرب الاسكندرية لحرب شوارع ومحاولات أمنية للسيطرة على مسلمين واقباط

بالصور : مسجلين يحولون منطقة غرب الاسكندرية لحرب شوارع ومحاولات أمنية للسيطرة على مسلمين واقباط
mail.google.com

كتب – سمر ياقوت :

تحول أمس شارع الجيش بالدخيلة إلى حرب شوارع بين المسلمين والاقباط وذلك بسبب معاكسة شاب مسيحى لفتاه مسلمة على اثرها نشبت المشاجرة وقاموا برشق الحجارة وزجاجات المولوف.

تلقى اللواء أمين عز الدين اخطارا من مأمور قسم الدخيلة بوجود مشاجرة بين عدد من الاقباط والمسلمين بالمكان المشار إليه فانتقل قيادات من مديرية الامن ومجموعات من الامن المركزى والقوات الخاصة.

وتبين ان المشاجرة بين الطرف الاول المدعو “باسم سامح ميخائيل شحاته ” 22 عاماً عامل ” له معلومات جنائية مسجله ” مصاب برش خرطوش بالصدر – تم نقله للمستشفي الجامعي وخرج عقب تلقيه العلاج.

الطرف الثانى والمدعو ” أحمد حسن أحمد حسن سن 36 عاماً عاطل ” وشهرته حمادة السلوطي – له معلومات جنائية مسجلة الطرفان جيران مقيمان بالشارع المشار إليه.

اكدت تحريات المباحث التى اشرف عليها المقدم عاطف ابو الوفا رئيس مباحث القسم أن نشوب المشاجرة بسبب قيام الأول بالتلصص والنظر علي شقيقه الثانى أثناء نومها داخل الشقه سكنها بالطابق الأرضي.

تجمع علي أثرها أهالي المنطقة من المسلمين والمسيحيين وقاموا بالتراشق بالحجاره والزجاجات الفارغة وإطلاق الأعيره الخرطوش وقد اسفر عن ذلك وفاة المدعو ” شريف صدقي سعد عوض” 33 عاماً ” مسيحي الديانه ” صاحب محل مفروشات بدائرة القسم أثر هبوط حاد بالدورة الدموية وتوقف بعضلة القلب وفشل بوظائف التنفس ولم يستدل علي سبب الوفاه طبقاً لما ورد بالتقرير الطبي لمستشفي قصر الشفاء.

واكد شهود عيان من اهالى المنطقة باصابة اكثر من 18 شخص تم نقلهم للمستشفى لتلقى العلا ج و هناك بوادر لاحراق الكنيسة ولكن الامر توقف عند محاولة احراق احد ابوابها لذلك عينت الخدمات الأمنية اللازمة سرية نظامية من أمن مركزي والقوات الخاصة ” لملاحظة الحالة كلفت المباحث بتحديد باقي المتهمين وضبطهم والسلاح الناري المستخدم.

ومن جانبه، صرح اللواء ناصر العبد، مدير مباحث الإسكندرية أن قوات الأمن تمكنت من ضبط طرفي المشاجرة وهم كلا من المدعو حمادة والمدعو باسم، مشيرا الى أن الإصابات حتى الان بلغت أربعة إصابات ومتوفي واحد نتيجة لسكتة قلبية.

وأكد علي أن المشاجرة نشبت بجوار كنسية العذراء بالدخيلة، ولكن لم يتم اقتاحمها، وتم تامينها من قبل قوات الأمن، ولم يتعدي أحد علي دور العبادة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *