مصر القوية بالإسكندرية يدين الداخلية ويندد بأقالة المحافظ ونائبه بسبب كارثة العطارين

مصر القوية بالإسكندرية يدين الداخلية ويندد بأقالة المحافظ ونائبه بسبب كارثة العطارين
index

كتب – ياسمين حموده:

أدان حزب مصر القوية في بيان له صباح اليوم أسلوب قمع الداخلية لأعضاء الحزب أثناء قيامهم بواجبهم المدنى والإنسانى تجاه سكان العقارات المتضررة من كارثة انهيار العقار رقم 5بشارع الرفاعي بمنطقة العطارين.

وأشار البيان أن المهندس الدكتور محمود التوني الأستاذ بكلية الهندسة-جامعة الإسكندرية-عضو الحزب قد توجه مع الأستاذ يوسف القاضي عضو الهيئة العليا للحزب وعضو مكتبه التنفيذي بالمحافظة إلى موقع الانهيار لمعاينته هندسيًا، وقام الأمن باستيقافهما واقتيادهما لقسم شرطة العطارين موجهًا لهما تهمة إثارة البلبلة.

ويُكَذِب البيان التصريحات الواردة في بعض المواقع الإخبارية على لسان مصدر أمني من أن اقتياد الزميلين جاء لفض مشاحنة قامت بينهما من جهة وبين بعض أهالي المنطقة من جهة أخرى، حيث أن الحزب يمارس دوره في مد يد المساعدة لضحايا الانهيار والتضررات سالفة الذكر منذ يوم الأربعاء 15 مايو دون أن تقع أي من المشاحنات أو الخلافات المذكورة في التصريح الأمني.

وأكد البيان علي أن في حزب مصر القوية يطالب الأجهزة المعنية القيام بعملها بشكل جدي والتركيز على جبر الأضرار الواقعة لسكان العقارات المتضررة وإنهاء معاناتهم ومحاسبة المسئولين عنها بدلًا من الانشغال في مثل تلك المهاترات الفارغة التي لا تزيد الوضع إلا سوءً، ونطالب وسائل الإعلام بتحري الدقة في جمع وعرض المعلومات قبل منعًا لوقوع أية اساءات للشرفاء ممن يبذلون وقتهم وجهدهم لصالح خدمة المواطنين، كما نطالب بمسائلة من قاموا بالقبض التعسفي على الزميلين، ونؤكد على مطلبنا إقالة محافظ الإسكندرية ونائبه وكل متورط في هذه المهزلة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *