فريق من طلاب كلية الهندسة يقوم بابتكار نظام المرور الذكى‎

فريق من طلاب كلية الهندسة يقوم بابتكار نظام المرور الذكى‎
جامعة المنصورة

المنصورة- ريم حبيب :

استمرارا لدور جامعة المنصورة برئاسة د/ السيد عبد الخالق  في دعم البحث العلمي ورعاية المخترعين والمبتكرين، وفي إطار المشاركة المجتمعية والمساهمة في القضاء علي المشكلات التي تواجة المجتمع  تحت أشراف الدكتور شريف كشك قام «أحمد الموحى، أحمد سمير فودة و أحمد فتحى عثمان، أمير لطفى وهم فريق من طلاب كلية الهندسة، بابتكار نظام المرور الذكى أو «Smart Traffic Information System».

ويعتبر هذا النظام وسيلة هامة للقضاء على كل ما يخص المرور من مشاكل، بداية من مراقبة الطرق ورصد المخالفات حتى إمكانية تفادى الحوادث والزحام، والتقنية التى اعتمد عليها فى النظام تشبه فكرة «الباركود»، وتعرف باسمRadio Frequency Identification (RFID)، وهى تقنية تحدد هوية الأجسام بشكل تلقائى بالاعتماد على جهاز يسمى «RFID Tags» وهو عباره عن جهاز صغير يمكنه استقبال وإرسال البيانات والاستعلامات من خلال موجات الراديو».

ويتم دمج كارت مميز فى كل سيارة، على أن يتم تزويد جوانب الطرق بوحدات لقراءة كل البيانات الموجودة فى هذا الكارت، ومن خلال هذا النظام نستطيع معرفة سرعة السيارات وهويتها واتجاهها والمخالفات التى قد يرتكبها قائد السيارة، ويتم رصد كل هذا اوتوماتيكيا دون الحاجة إلى ضابط مرور.

ومن مميزات المشروع أيضا تحليل البيانات الصادرة من سرعات السيارات لمعرفة الطرق المزدحمة والطرق التى بها سيولة مرورية، بحيث لو كان هناك طريقان متقاطعان أحدهما مزدحم والآخر سريع فيمكننا من خلال النظام فتح إشارة الطريق المزدحم فترة أطول من الطريق الذى به كثافة سيارات أقل، مما يساهم فى خفيف التكدس أكثر».

بالنسبة للحكومة فالاستثمار فى هذا المشروع سيعوض الخسائر التى تتحملها الدولة سنويا بسبب التكدس المرورى والتى تقدر بـ 400 مليون دولار سنويا، كما سيساهم فى تقليل الوقود المستهلك والمدعوم من الحكومة بمليارات الجنيهات، هذا بالإضافة إلى تقليل الحوادث، ورصد المخالفات، وسيساعد الشرطة فى استرجاع السيارات بعد سرقتها مما يقضى تدريجيا على مشاكل سرقة السيارات.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *