“تقصى الحقائق” تطلب من قاضى “مبارك” عدم الإفراج عن الرئيس السابق خشية العبث بالأدلة‎

“تقصى الحقائق” تطلب من قاضى “مبارك” عدم الإفراج عن الرئيس السابق خشية العبث بالأدلة‎
download (37)

كتب – حنان جبران:

صرح محسن بهنسى، محامى أسر الشهداء فى قضية مبارك وعضو لجنة تقصى الحقائق، أن اللجنة أرسلت مذكرة لمحكمة جنايات شمال القاهرة فى أولى جلسات إعادة المحاكمة أمس السبت، طلبت فيها التحفظ على الرئيس السابق حسنى مبارك وعدم الإفراج عنه.

وقال بهنسى: إن اللجنة طلبت التحفظ خشية من إخلاء سبيل مبارك، مما يشكل خطورة من حيث إمكانية العبث بالأدلة وأصبح من الضرورى حبسه على ذمة القضية.

وذكر بهنسى أن اللجنة قدمت مذكرة أخرى لتعزيز الأدلة ضد إسماعيل الشاعر، مدير أمن القاهرة الأسبق، تؤكد تواجده فى شارع قصر العينى أثناء الثورة، وأن التحقيقات التكميلية وتفريغ جهاز “التيترا” الخاص بإسماعيل الشاعر أثبتت تواجده بالقرب من السفارة الأمريكية، حيث كان يأمر بتحريك السيارة على اعتبار أن جزءا من السيارات الأمريكية يخصص لوزارة الداخلية، على حد قوله.

وأضاف أن اللجنة سلمت للمحكمة مذكرة ثالثة طلبت فيها سماع أقوال المسئول عن مبنى وزارة الداخلية فيما يخص الضباط والجنود بسطح الوزارة وطلبت استدعاءه وسماع أقواله.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *