جماعة الإخوان تصدر منشور”حصاد الأخونة” لاتهام وسائل الإعلام بالتضليل ولتنظيم دعاية إيجابية لرجالاتها في الوزارات

جماعة الإخوان تصدر منشور”حصاد الأخونة” لاتهام وسائل الإعلام بالتضليل ولتنظيم دعاية إيجابية لرجالاتها في الوزارات
index

كتب – ياسمين حموده:

أعلن الناشط إيهاب القسطاوي، منسق حركة تغيير بالإسكندرية عن اعتزام جماعة الإخوان المسلمين لتوزيع آلاف النسخ من منشور بعنوان “حصاد الأخونة” على المواطنين، بهدف السخرية من وسائل الإعلام التي تستخدم مصطلح “أخونة مؤسسات الدولة” وللبرهنة على أن رجال الجماعة فى المناصب القيادية من وزارات ومجالس تنفيذية استطاعوا تحقيق عدة انجازات خلال الأشهر الماضية بعكس محاولات التشويه التي يتبناها الإعلام.

وحذر القسطاوي من توزيع هذا المنشور لما يتضمنه من زيف وخداع ومحاولة من قبل جماعة الإخوان لتخدير المواطنين بإقناعهم بتحقيق إنجازات فى الفترة الأخيرة، وهو ما أكد القسطاوي بأنها عارية تمام من الصحة، حيث تضمن المنشور بعض الإنجازات لكل من وزير النقل والتنمية المحلية والتموين والشباب، وكذلك وزير الإعلام (صلاح عبد المقصود) الذي عدد المنشور إنجازاته في التنازل عن مخصصاته المالية للوزارة وخفض النفقات وإنشاء مباني جديدة لاتحاد الإذاعة والتليفزيون، مستنكرا بقاء عبد المقصود في منصبه رغم التعديلات الوزارية الأخيرة بعد كل السقطات التي صدرت منه ومحاولات التحرش الجنسي بالإعلاميات والتي رصدتها كل الوسائل.

كما استنكر القسطاوي إدراج المنشور لاسم القيادي الإخواني د.حسن البرنس ضمن قائمة “المحافظين” وليس “نواب المحافظين”، وهو ما اعتبره القسطاوي اعتراف صريح من قبل جماعة الإخوان بنيتها لتعيين البرنس محافظا للإسكندرية خلال التعديل المرتقب، وخاصة بعدما بدأت الجماعة فى شن حملة دعائية لتجميل صورة البرنس والتي عددت إنجازاته في تطوير 22 مزلقان وتثبيت 30 ألف عامل ووضع خطة لمترو أنفاق بالإسكندرية وعقد لقاءات مع العديد من المستثمرين من داخل وخارج مصر، وتساءل القسطاوي: “لم نسى المنشور ذكر إنجازات البرنس فى تراكم أكوام القمامة فى ميادين المدينة وشوارعها، وكذلك فى غرق الإسكندرية فى مياه الأمطار خلال شهور الشتاء بسبب استمرار مشاكل الصرف بجميع الأحياء وهو ما تكرر حدوثه عندما هطلت الأمطار صباح اليوم الجمعة”.

وأضاف القسطاوي أن مشكلة الباعة الجائلين التي تؤكد الجماعة أن البرنس نجح في حلها، لم يتم حلها والدليل هو تنظيم وقفة احتجاجية لهؤلاء الباعة منذ أسبوعين أمام المجلس المحلى للمحافظة للمطالبة بتقنين أوضاعهم ومنحهم أماكن للبيع بها، مؤكدين أن المحافظة جمعت بالفعل مبالغ مالية من الباعة مقابل تأجير جراج وعمل “بكيات” لهم هناك، وهو ما لم يحدث، كما أن أموالهم لم ترد إليهم، بخلاف استمرار الآلاف من العمال بالتثبيت وتنظيمهم لعدة وقفات احتجاجية وعلى رأسهم عمال شركة أسمنت الإسكندرية مساهمة البحيرة وغيرهم.

جدير بالذكر أن المنشور كتب في نهايته: “أيها المواطنون يجب أن تتصدوا لوسائل الإعلام الكاذبة التي تخفي الحقائق وتظل سببا في هروب المستثمرين” كما أعلن المنشور عن قرب إصدار كتاب “حصاد الأخونة” لحصر إنجازات رجال الجماعة فى الوزرات والمجالس التنفيذية بالأرقام.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *