بما لا يخالف شرع الله.. “الحافظ” تنتج “ست كوم” بدون مشاهد نسائية

بما لا يخالف شرع الله.. “الحافظ” تنتج “ست كوم” بدون مشاهد نسائية
635037618583384498_s720114124554

وكالات:

هجوم شديد تعرض له سيد سعيد، مؤلف أول ست كوم تنتجه قناة “الحافظ”، والذى يحمل عنوان “كوفى شوف”، والذى سيبدأ تصويره خلال الأسبوع المقبل، وتدور أحداثه داخل قهوة بلدى ليرصد آراء الناس بجميع فئاتها فى المشكلات اليومية، ومنهم المثقف والعاطل والفلول والإخوانى وغيرهم.

قال المؤلف سيد سعيد أتعرض لهجوم شرس بسبب هذه التجربة، لكون المسلسل يخلو من البطولة النسائية، وهو أمر لا نريد منه تحقير المرأة، ولكن لنثبت أنه يمكن أن نصنع دراما هادفة وراقية دون مشاهد عرى أو إسفاف، وتساءل سعيد، كيف أقصى المرأة وهى أمى وأختى وزوجتى وبنتى، كما أن الحياة الطبيعية لا تستقيم مطلقا دون امرأة. ويضيف، أردنا من خلال إخلاء المسلسل من العنصر النسائى إثبات أنه من الممكن حذف القبلات والمشاهد الساخنة لأنها تؤدى إلى الانتقاص من قيمة ومضمون العمل، ويضيف سعيد أن هذه المشاهد تشعرنا جميعا بالضجر حينما نشاهدها وبجوارنا زوجاتنا أو أمهاتنا.

وأكد سعيد، أنه يحاول أن يصنع عمل درامى لا تسقط قيمته الفنية بحذف المشاهد الساخنة، موضحا أن من يحذف هذه المشاهد من العمل الدرامى لا ينتقص إطلاقا من قيمة المرأة، بل إن آخرين هم من ينقصونها بإقحام مشاهد خارجة دون فائدة.

من ناحية أخرى، أشار سعيد إلى أن كل حلقة ستحاول الوصول لهدف معين، فالحلقة الأولى نعالج بها إشكالية الشائعات، فالمعلومة الصغير التى تقال على مواقع التواصل الاجتماعى أصبحت تنتشر بشكل كبير دون التأكد من صحتها، وبالتالى تنتقل لوسائل الإعلام ومن ثم تصل للمشاهدين فى البيوت، كذلك نحاول فى هذه الحلقة أن نكشف ما نطلق عليهم المتلونين، أيضا تفسير ظاهرة انتشار المحلل السياسى أو فبركة الصور والفيديوهات التى انتشرت بشكل مبالغ فيه.

وأضاف مؤلف العمل، أن الحلقات المتتالية ستناقش مشاكل نتعرض لها يومية ومنها البلطجة، ظاهرة القنوات الخاصة وانتشارها، التموين والخبز والسولار، الأمن والداخلية، النقابات المهنية والألتراس والمظاهرات الفئوية، وتأتى جميع هذه المشكلات فى إطار كوميدى اجتماعى.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *