لقاء “السجينين” فى البرازيل..”مرسى” و”روسيف”

لقاء “السجينين” فى البرازيل..”مرسى” و”روسيف”
397959_376719532428689_1408974198_n

كتب – محمد جابر إمام:

يعقد الرئيس “محمد مرسي” اليوم الأربعاء، مباحثات هي الأولى من نوعها لرئيس مصري، مع رئيسة البرازيل “ديلما روسيف”, التي تعد أول امرأة برازيلية تتولى هذا المنصب.


اللافت أن الرئيس “مرسي” الذي تم سجنه مرارا في عهد الرئيس السابق “حسنى مبارك”، كان آخرها ليلة 27 يناير قبل جمعة الغضب 28 يناير 2011، سوف يلتقي اليوم برئيسة البرازيل التي ناضلت ضد سياسة القمع التي انتهجها الحكم الاستبدادي، وأمضت ثلاث سنوات من حياتها في السجن واستعادت حريتها سنة 1972.


وسيستعرض الرئيس مع عدد من المسئولين البرامج البرازيلية الناجحة في مجالات مكافحة الفقر، والقضاء علي الجوع، والمساعدة في الحصول علي مسكن لائق، ورعاية المرأة والطفل صحيا، بالإضافة إلي التعليم ومحو الأمية، وتطوير العشوائيات، وترشيد استخدامات الدعم، وتطوير المخلفات الصلبة.


ويشهد “مرسى” توقيع عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم بين البلدين، لتعزيز التعاون في مجالات الصناعة، والتجارة، والزراعة، والاستثمار، والبيئة، والطيران المدني، والشئون الاجتماعية.


كما تستهدف زيارة “مرسى” تطوير العلاقات الثنائية في مختلف المجالات، خاصة زيادة حجم التبادل التجاري بين البلدين، وجذب المزيد من الاستثمارات البرازيلية، وتفعيل الاتفاقيات التجارية مع البرازيل والدول المجاورة لها، في إطار الاتفاق الذي يجمع مصر مع دول الميركوسور وهي: “البرازيل، والأرجنتين، وأوروجواي، وفنزويلا، وباراجواي”، حيث يتيح الاتفاق للمنتجات المصرية النفاذ إلى الأسواق البرازيلية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *