مركز الدراسات السكانية بالأزهر يفوز بجائزة الأمم المتحدة للمراكز البحثية المتفوقة

مركز الدراسات السكانية بالأزهر يفوز بجائزة الأمم المتحدة للمراكز البحثية المتفوقة
احمد-الطيب-2

كتب- علي عبد المنعم:

استقبل فضيلة الإمام الأكبر د. أحمد الطيّب، شيخ الأزهر، أ.د. جمال أبو السرور، مدير المركز الدولي الإسلامي للدراسات والبحوث السكانية بجامعة الأزهر، ليزفّ إليه خبر فوز المركز الدولي للدراسات والبحوث السكانيّة التابع لجامعة الأزهر بالجائزة العالمية للسكان الممنوحة من الأمم المتحدة.

فقد قررت اللجنة المنبثقة عن الجمعية العمومية للأمم المتحدة فوز المركز الدولي للدراسات والبحوث السكانية بجامعة الأزهر بالجائزة العالمية للسكان هذا العام، وهي الجائزة الممنوحة من الأمم المتحدة، للمراكز البحثية التي تثبت تفوقًا علميًا، ونظرًا للدور الرائد الذي يقوم به المركز الدولي للدراسات والبحوث السكانية بجامعة الأزهر، وتقديمه المعلومات الموثوق بها للمسئولين والقيادات الدينية في البلدان الإسلامية لنهج سياسات نابعة من تعاليم الشريعة الإسلامية الغراء، ومراعاة الظروف المحلية لكل دولة، وقيامه بدرء المفهوم الخاطئ عن موقف الشريعة الغراء بالنسبة لقضايا الأمومة الآمنة، وحماية الأطفال وحقوقهم ووقايتهم من الممارسات الضارّة، واهتمامه البالغ بمشاكل العقم في العالم الإسلامي، وعقد الدورات التدريبية للأطباء من مختلف دول العالم الإسلامي لتدريبهم على كل ما هو جديد في هذا المجال، وخاصة في مجال الإخصاب الطبي المساعد(أطفال الأنابيب).

ويولي المركز اهتمامًا بالغا بالنواحي الأخلاقية في التكاثر البشري، كما يصدر العديد من توصياته التي أصبحت مصدرا هاما لتنظيم هذه الطريقة من العلاج في العديد من الدول الإسلامية في هذا المجال.

 هذا وسوف تقيم الأمم المتحدة حفلًا في العاشر من يونيو 2013م، يحضره السيد ( بان كي مون) سكرتير عام الأمم المتحدة، والسيد ( بابا توند) المدير التنفيذي لصندوق الأمم المتحدة لتسليم هذه الجائزة.

وفي نهاية اللقاء هنأ فضيلة الإمام الأكبر المركز السكاني والعاملين فيه على هذا التقدم العلمي المشهود ما أهلهم للحصول على جائزة عالمية، التي تعطى للمراكز المتقدمة في هذا المجال، متمنيا دوام العمل الدائب والمثمر الذي يرتقي بالمجتمعات الإسلامية.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *