الوطنية لحقوق الانسان ترفض التعديل الوزارى الجديد

الوطنية لحقوق الانسان ترفض التعديل الوزارى الجديد
m

كتب – محمد جابر إمام:

صرح محمد عبد النعيم، رئيس المنظمة المتحدة الوطنية لحقوق الانسان، أننا نرفض التعديل الوزارى الجديد شكلاً وموضوعاً، بسبب حنث الوعد من قبل رئيس الجمهورية، بأن التعديل الوزارى سوف يكون للكفاءات وليس الانتماءات، ولكننا نرى اليوم التعديل الإخوانى الذى يزيد الوضع تأزماً ويزداد الوضع تفاقماً فى إهدار الوقت بإختيار وزراء ليسوا تكنوقراط وإنما ينتمون إلى مكتب الإرشاد .

وأضاف نعيم، أن “بجاتوا” قد حصل اليوم على حقه بتعيينة وزيراً مقابل قبول أوراق رئيس الجمهورية، الهارب من أحكام قضائية بالمخالفة لقانون مباشرة الحقوق السياسية، والذى ينص على منع الأفراد الصادرين بحقهم أحكام قضائية من الترشح وحتى من التصويت فى الإنتخابات النيابية والرئاسية.

وناشد “نعيم” اللواء عبد الفتاح السيسى، وزير الدفاع والانتاج الحربى، بسرعة التحرك لإنقاذ البلاد وإسناد الحكم لرئيس المحكمة الدستورية، و المجلس العسكرى “بصفه مؤقته” والتأكيد على حل مجلس الشورى الفاقد للشرعية، بهدف إنقاذ البلاد من مهازل مؤسسة الرئاسة ودورها الفعال فى إهدار حقوق المصريين والتعنت الواضح فى الإبقاء على رئيس الوزراء المرفوض من كل فئات الشعب.

وعلى سياق متصل ناشد “نعيم” القوات المسلحة، لحماية المحكمة الدستورية، ورئيسها خاصة وأن إصدار حكم حل الشورى على الأبواب وسوف تستغل المليشيات الإخوانية الفرصة لفرض سيطرتها على محيط المحكمة لمنعها من إصدار الأحكام.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *