إقبال ضعيف على اعتصام روكسي في جمعة الإستقرار

كتب: آخر تحديث:

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

شهد ميدان روكسي اليوم الجمعة إقبالا ضعيفا من جانب المتظاهرين في الجمعة الثانية لمتظاهري روكسي، وأكدوا أن مطالبهم تتلخص في احترام نسبة الاستفتاء، وعودة عجلة الإنتاج، وتحديد أسماء، وأماكن الشهداء حتى يتم تكريمهم بالشكل اللائق.

وأكد المتظاهرون تأييدهم الكامل للمجلس العسكري وحكومة عصام شرف الجديدة، مشيرين أن ما نجده في التحرير هدفه إفشاء الفوضى في البلاد.
من ناحيته، تحدث الشيخ أحمد سليم- خطيب متظاهري روكسي – عن مبدأ الشورى في الإسلام، مؤكدا أن الرسول كان أكثر الناس مشورة، وكان المسلمون على عهده أكثر الناس احتراما للمشورة.
وأضاف “مطالبنا أن يحترم متظاهرو التحرير نتيجة استفتاء 19 مارس واحترام المجلس العسكري، وأن مطالب ميدان روكسي لا تختلف كثيرا عن مطالب ميدان التحرير، وكل ما نتمناه هو انتهاء الاعتصام وإعطاء فرصة للحكومة الجديدة لتلبية مطالب الثورة”، وشدد على احترامه لكل مرشحي الرئاسة المتواجدين على الساحة حاليا، قائلا “أي حد هيكون أحسن من مبارك”.

فيما انضم العشران من أهالي المطرية إلى المتظاهرين في ميدان روكسي مؤيدين لمطالبهم، يهتفون “الجيش والشعب إيد واحدة”.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *