مصر الثورة :الإعتداء على قنديل إختبار حقيقي لوزارة الداخلية في حفظ الأمن

مصر الثورة :الإعتداء على قنديل إختبار حقيقي لوزارة الداخلية في حفظ الأمن
DSC_8041

كتب – محمد جابر إمام:

أدان د عصام أمين، الأمين العام لحزب مصر الثورة، محاولة إغتيال الدكتور هشام قنديل، رئيس مجلس الوزراء، بعد نزول موكبه من أعلى كوبري ٦ أكتوبر، متجها لمنزله بالدقى، مؤكدا أنة ضد أى نوع من أنواع العنف مطلقا، وأن من أقدموا على هذا الفعل لا يفهمون المعنى الحقيقى للمنافسة السياسية.

قال أنه رغم اختلافنا مع اداء حكومة “قنديل”، ولكن لا يجب أن يقابل ذلك بالاغتيال، لانه سيفتح الطريق أمام الانتقام الذى سيحدث حالة من الفوضى العارمة فى البلاد، ويعطى المبرر لاستخدامه ضد المعارضة.

وأكد أمين، أن ما حدث اختبار حقيقى لوزارة الداخلية التى تقاعست كثيرا من بداية الثورة عن أداء مهامها فى حفظ الأمن، والقضاء على ظاهرة الانفلات الامنى، وإنتشار الأسلحة النارية بدون ترخيص.

وطالب وزير الداخلية بقيادة حملة أمنية كبرى فى كل شبر من أرض مصر، لجمع السلاح الغير مرخص وتصفية البؤر الاجرامية، التى تقوم ببيع وتصنيع السلاح، وترويج المخدرات لتثبت الداخلية انها ليست ضد الثورة .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *