منظمة التعاون الإسلامي بجامعة الإسكندرية تختتم أعمالها بمؤتمر القمة

منظمة التعاون الإسلامي بجامعة الإسكندرية تختتم أعمالها بمؤتمر القمة
941402_165117330316875_510943148_a

كتب- ياسمين حموده:

أختتم نموذج محاكاة منظمة التعاون الإسلامي بجامعة الإسكندرية مساء اليوم أعماله بمؤتمر القمة الإسلامي الذي عقد بإحدى قاعات نادي المهندسين على مدار ثلاثة أيام متتالية.

وناقش ممثلو الدول الإسلامية من شباب محافظة الإسكندرية عدة قضايا على رأسها الأزمة السورية والقضية الفلسطينية وسبل إعادة أعمار إقتصاد دول الربيع العربي وملف الأقليات المسلمة بقارة أسيا وتعزيز سبل التعاون التجاري والعسكري بين دول المنظمة.

وأتخذ المؤتمر عدة قرارات على رأسها انشاء مجلس أمن إسلامي خاص بالدول الأعضاء بالمنظمة، واتخاذ الدينار الإسلامي كعملة موحدة للدول الأعضاء وتيسيرما يلزم من إجرائات لذلك معتمداً على غطاء نقدي من الذهب، وكذلك تعديل مواثيق المنظمة بما يسمح بالتدخل العسكري لفض النزاعات ومحاربة المحتلين للدول الأعضاء.

وقال محمود النعمان – رئيس النموذج – أن هدف محاكاة منظمة التعاون الإسلامي بالاساس هو بناء “الفرد الأمة” بأعتبار أن هذا الفرد هو اللبنة الأساسية لبناء الأمة الإسلامية ،وشعار النموذج هذا العام “في الأرض خليفة” وهو يرتكز على الإنسان واستخلاف الله له في الأرض.

وأضاف أن النموذج ساعد المشاركين على الاعتزاز بهويتهم وبإسلامهم وبلغتهم العربية وجعلهم قادرين على مطالعة تاريخهم وقراءة واقعه ورسم مستقبله ، وكذلك وضعهم في موقع متخذ القرار أثناء محاكاة مؤتمر القمة الإسلامية ليحاكوا الواقع مع إضافة ما هو مأمول لمصلحة الدول والشعوب الإسلامية.

ووضح “النعمان” أن النموذج عمل على مدار شهرين على إعداد الشباب المشاركين عن طريق مجموعة ورش عمل ومحاضرات شملت ثلاثة محاور، ثقافي وسياسي وإقتصادي ، مصحوبة ببعض التدريبات للتنمية المهارية ، وكذلك تم تفعيل أفكار ومبادرات المشاركين عن طريق لجنة المشروعات.

يذكر أن نموذج محاكاة منظمة التعاون الإسلامي هو إحدى المبادرات الشبابية بالجامعات المصرية والتي تهدف إلى إعداد كوادر مؤهلة فكرياً ومهارياً لريادة الأمة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *