الإنقاذ البحرى يتلقى بلاغاً بنفوق أعداد كبيرة من الأسماك شمال الغردقة

الإنقاذ البحرى يتلقى بلاغاً بنفوق أعداد كبيرة من الأسماك شمال الغردقة
557057_112358568910066_1795900561_n

كتب- مصطفى بديع:

تلقت جمعية الإنقاذ البحرى و حماية البيئة بلاغاً من المستشار حمدى نواره رئيس منظمة حقوق الإنسان مساء اليوم يفيد وجود عدد كبير من الأسماك نافقة على الشاطئ بمنطقة الجمسة بالكيلو 60 شمالا.

قال نواره عبر إتصال تلفونى “أن وراء الحادث إحدى الشركات البترولية قامت بإلقاء كميات من المواد الكيماوية الخطرة فى البحر و التى أحدثت خلل بيئى تسبب فى نفوق كثيراً من الأسماك”.

وأضاف نواره “أن هذا الأمر يحدث كارثة فى مخزون الثروة السمكية كما يؤثر بشكل مباشر على دخل كثير من الصيادين كما يقوم بتدمير للشعب المرجانية و تأثيرها على السياحة بالمنطقة”.

كما نوه طارق محمد رشوان بمدينة رأس غارب أن هذه المواد الكيماوية مركزة بدرجة عالية و منها المحرم إستخدامه دولياً فهذه المواد توضع داخل أنابيب البترول أثناء الحفر لتساعد على العمل و لكن خطورتها أن تختلط بمياه البحر فقد تتسبب فى قتل الأحياء البحرية فمنها ما يمكث فى القاع ومنها ما يطفوا على السطح فقد تقوم هذه المواد بفصل الأكسجين عن الماء مما يتسبب فى نفوق الأسماك و الأحياء المائية و الشعاب المرجانية.

وقد حزرت جمعية الإنقاذ البحرى وحماية البيئة من إستخدام هذه المواد المحرمة كما تسبب فى ضرر و إختناق العاملين بالشركات البترولية ، كما أكد نواره انه لا يوجد أمان بالنسبة لهذه المواد المحرمة و الخطرة دولياً فنشعر بالأسف لعدم الإلتزام بأمان العامل و العماله.

كما أكد نواره خلال الإتصال التلفونى أنه قام بتحرير محضر بشئون البيئة و بمعرفتها قامت بإبلاغ مركزت العمليات بديوان عامة المحافظة و أكد نواره أن شهود عيان قد شاهدوا مركب إحدى الشركات تقوم بإلقاء مواد خطيرة بالبحر و سوف يتم إتخاذ اللازم تجاه هذه الأمور التى تضر بالبيئة .

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *