المركز الروسي للعلوم والثقافة بالإسكندرية الاحتفال باليوم العالمي للرقص (درس مفتوح لمدرسة الباليه المعروفة باسم أستوديو آنا باڤلوڤا )

المركز الروسي للعلوم والثقافة بالإسكندرية الاحتفال باليوم العالمي للرقص (درس مفتوح لمدرسة الباليه المعروفة باسم أستوديو آنا باڤلوڤا )
mail.google.com

كتب – أميرة صلاح:

في يوم 29 أيريل شهد المركز الروسي للعلوم والثقافة بالإسكندرية درسا مفتوحا لمدرسة الباليه بالمركز المعروفة باسم أستوديو آنا بافلوفا خصص ليوم الرقص العالمي الذي يحتفل به في نفس هذا اليوم الذي, يتوافق مع ذكرى مرور 90 عام على الجولة الأولى التي قامت بها الباليرينا الروسية العظيمة آنا بافلوفا إلى مصر.

وقامت السيدة إيكاترينا لوجينوفا المشرفة على مدرسة وأستوديو الباليه بالتحدث إلى الضيوف عن سيرة حياة الباليرينا آنا بافلوفا, وعن الجولات التي قامت بها إلى مصر. حيث كانت قد زارت بلاد الأهرامات ثلاث مرات. وكانت بافلوفا تلم بتاريخ الفن المصري وتاريخ الثقافة المصرية وتقدر قيمتهما. وشكل هذا مصدر إلهام كبير لها في تأدية دور البطولة في باليه “ابنة الفرعون”, وباليه “ليالي مصرية” وغيرهما من عروض الباليه, التي أبرزت فيها الصفات الصعبة والصورة الفاتنة للبطلات الشرقيات.

وقامت الباليرينات الدارسات في المجموعات المبتدئة والمتقدمة في مدرسة وأستوديو الباليه بإتحاف جمهرة كبيرة من الحضور, وإدخال البهجة والسرور عليهم بعروضهن وأزيائهن المبهرة. حيث قمن بأداء أدوار من الباليهات الكلاسيكية, وتقديم عروض رقص معاصرة. واختتمت الأمسية بأحب فقرة إلى قلب بافلوفا. ألا وهي فقرة “البجعة المتهالكة” , التي طالما أذهلت الجمهور في كل دولة من الدول التي قدمت فيها هذه الباليرينا العظيمة عروضها الراقصة.

وأثنى الضيوف الذين حضروا هذه الأمسية بشدة على الجهود التي بذلتها إيكاترينا لوجينوفا المشرفة على مدرسة وأستوديو الباليه, والمتمثلة في تعليمها فن الباليه للأجيال الصاعدة من المصريين. ولقي هذا الحفل نجاحا كبيرا, حيث أعقبت تقديم كل فقرة من فقراته عاصفة من التصفيق الحاد.

وصاحب هذه الأمسية تقديم عروض لشرائح فيلمية عن الباليرينا الروسية العظيمة آنا بافلوفا من إعداد العاملين بالمركز الروسي للعلوم والثقافة بالإسكندرية. كما تم أيضا تعليق صور فوتوغرافية في بهو المركز.

ويضم أستوديو الباليه التابع للمركز في الوقت الحالي 90 دارس ودارسة.

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *